الاتحاد الإفريقي يعرب عن قلقه إزاء تدخل خارجي محتمل في ليبيا

هبة بريس - وكالات

أعرب رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي محمد عن قلقه إزاء تدخل محتمل في ليبيا، وذلك بعد يوم على قرار تركيا إرسال قواتها إلى هذا البلد.

وأعلن محمد في بيان، أنه “قلق للغاية إزاء تدهور الوضع في ليبيا ومعاناة الشعب الليبي المستمرة”.

وأضاف أن “التهديدات المختلفة بالتدخل السياسي أو العسكري في الشؤون الداخلية لليبيا تزيد خطر المواجهة بدوافع لا تمتّ بصلة إلى المصالح الأساسية للشعب الليبي وتطلعاته للحرية والسلام والديمقراطية والنمو”.

وطالب محمد المجتمع الدولي بالانضمام إلى إفريقيا في بحثها عن تسوية سياسية للأزمة في ليبيا محذرا من “عواقب خطيرة” لمجمل القارة.

ووافق البرلمان التركي الخميس على مذكرة مقدمة من الرئيس رجب طيب أردوغان لإرسال قوات إلى ليبيا دعما لحكومة “الوفاق الوطني” ومقرها طرابلس، في مواجهة الهجوم الذي تشنه قوات “الجيش الوطني اللليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. أنا أيضا أعرب عن قلقي والأمم المتحدة تعرب عن قلقها والكل يعرب عن قلقه ومافائدة أن نعرب قلقنا

  2. اين كان الاتحاد الافريقي عندما تدخلت الامارات و مصر و المرتزقة الروس وساندت مجرم الحرب حفتر

  3. وما رأي الاتحاد الافريقي في تدخل السيسي، والإمارات وفرنسا والاردن التي لم تحم حتى نفسها كدول وتدخل الجنجويد وفانكرز روسيا واتشاديين كملشيات ،مسخرة من طرف حكام دولتها،
    انها لماساة حقا يستهجنون أرواح الشعب الليبي،
    لماذا لايطبق اتفاق الصخيرات، من طرف الجامعة العربية والاتحاد الافريقي وبعض دول الاتحاد الأوربي،
    الان وبعد ماتمت اتفاقية بين تركيا وحكومة السراج المعترف بها في الأمم المتحدة، اخذ الكل يصدر بيانات سياسية، وفتاوى دينية ازهرية تحت الطلب،
    لو طبق اتفاق الصخيرات، ولم تتدخل الإمارات بالخصوص ومصر لكان الشعب الليبي احسن استقرارا وامنا على ماهو عليه الآن،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق