الجزائر .. أبرز حزب اسلامي يرحب بالحوار مع الرئاسة

هبة بريس - وكالات

أعلنت “حركة مجتمع السلم”، أبرز حزب إسلامي في الجزائر، الإثنين موافقتها على عرض الرئيس الجديد عبد المجيد تبون إجراء حوار لإصلاح الدولة.

وقال رئيس الحزب عبد الرزاق مقري في بيان:”سنكون طرفا في الحوار من أجل الإصلاحات إذ تمت الدعوة إليه وسنقدم أفكارنا واقتراحاتنا”.

وتابع مقري “واجبنا الوطني وواجب غيرنا أن نعطي للرئيس الجديد الفرصة كاملة ليحقق النجاح، ونتمنى له بكل صدق أن ينجح في مهمته، ونعتبر أن نجاحه في مهمته هو لمصلحة الجزائر ولمصلحة كل الجزائريين”.

وأكد رئيس الحركة الإسلامية أن تبون “اختاره جزء من الشعب الجزائري ونحن نحترم إرادة المواطنين، وسنتعامل معه كرئيس للجزائريين كما تعاملنا مع الرؤساء من قبله مهما كان موقفنا من طريقة تنظيم الانتخابات”.

وكان تبون قد دعا في 19 ديسمبر في خطاب توليه مهامه إلى “طي صفحة الخلافات والتشتّت والتفرقة”، مؤكدا التزامه بـ”بمد اليد للجميع من أجل إكمال تحقيقها في إطار التوافق الوطني وقوانين الجمهورية”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق