السلطات التربوية بإقليم الجديدة ترتقي بخدمات الداخليات والمطاعم المدرسية + فيديو


مصباح – الجديدة

“جميعا من أجل الارتقاء بالحياة المدرسية، وتجويد خدمات الداخلية والمطاعم المدرسية، للحد من الهدر المدرسي”، نظمت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة، والمجلس الإقليمي لتنسيق التفتيش بالجديدة، الخميس 26 دجنبر 2019، بمقر المديرية الإقليمية، الملتقى الأول لتنزيل البرنامج السنوي المتعلق بالأقسام الداخلية والمطاعم المدرسية.

وبالمناسبة، فإن المرسوم رقم: 2.19.333، الصادر في 7 غشت 2019، في الجريدة الرسمية، في عددها: 6807، بتاريخ: 26 غشت 2019 (المواد من 1 إلى 13)، قد حدد أصناف ومقادير المنح الدراسية الخاصة بالأقسام الداخلية والمطاعم المندرسية، بمؤسسات التربية والتعليم العمومي، وكذا، شروط الاستفادة منها.

وقد تخللت أشغال الملتقى الإقليمي، في الفترة الصباحية، كلمة المدير الإقليمي للوزارة الوصية على قطاع التعليم بالجديدة، وكلمة منسق المجلس الإقليمي لتنسيق التفتيش، وعروض، ضمنها عرض تأطيري، قدمته سميرة المزيلي، مفتشة المصالح المادية والمالية بالمديرية الإقليمية؛ وعرض في شأن التوازن الغذائي، قدمته امباركة البشيري، مفتشة المصالح المادية والمالية؛ وعرض في شأن الحياة المدرسية، قدمه عبد الكريم بنرزوق، مفتش في التوجيه التربوي.

وقد تلت العروض تدخلات ومناقشة عامة، تقاسم من خلالها المشاركون والمتدخلون في الجلسة العامة، المستجدات ووثائق الورشات الجهوية والإقليمية.

وفي الفترة المسائية، عقدت ثلاثة ورشات، تمحورت الأولى حول “الحياة المدرسية بالداخليات”، والثانية حول “الإيواء والتغذية بالداخليات”، والثالثة حول “الإطعام المدرسي بالمطاعم المدرسية (التجويد من الإعداد إلى التنفيذ)”.

وتجدر الإشارة إلى أنه بعد اللقاء الوطني المنعقد في مدينة مراكش، بتاريخ 19 يونيو 2019، تم عقد عدة لقاءات وورشات جهوية وإقليمية، كان من نتائجها إعداد نماذج من الوجبات الغذائية الأسبوعية، تم تقاسمها في الورشات التقنية، التي عرفها الملتقى الإقليمي المنظم بعاصمة دكالة.

وعليه، وتعزيزا لأشغال هذه الورشات، فإن تنظيم هذا الملتقى قد جاء بشكل منفتح على كافة المتدخلين زالفاعلين التربويين، لتعبئة أشمل وفائدة أكبر، إيمانا بأن أجرأة وتفعيل وتنزيل هذا البرنامج الإقليمي، لا يمكن أن يتحقق ووبأن اقتراحات وتوصيات المشاركين والمتدخلين في الملتقى الإقليمي، لا يمكن أن تجد صدى إلا بتفعيل جميع الأدوار، كما اتضح ذلك جليا من خلال فقرات البرنامج المسطرة في الملتقى.
وفي ختام الملتقى الإقليمي، تمت قراءة تقارير الورشات، وتشكلت لجنة لإعداد التقرير التركيبي وتجميع التوصيات.

وقد حضر أشغال الملتقى الإقليمي الذي اختير له شعار: “جميعا من أجل الارتقاء بالحياة المدرسية وتجويد خدمات الداخلية والمطاعم المدرسية للحد من الهدر المدرسي”، المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالجديدة، ورئيس مصلحة الدعم الاجتماعي بالأكاديمة الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدارالبيضاء – سطات، ممثلا لمدير الأكاديمية، والكاتب الإقليمي لنقابة مفتشي التعليم، والمفتشون المتدربون بالمديرية الإقليمية، والكتاب الإقليميون للنقابات التعليمية الست، ورؤساء الجمعيات المهنية، ورجال الصحافة والإعلام، والمهتمون بالشأن التعليمي، وفعاليات المجتمع المدني.

 

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق