جرسيف : الجماعة النظيفة بمعدات قديمة .. فهل تتدخل الداخلية لدعمها ؟

هبة بريس

جرسيف، المدينة النظيفة التي تتوفر على حوالي 100الف نسمة من الساكنة، تعتبر من المدن النظيفة بالمغرب، رغم أنها لا تتوفر على شركة خاصة للنظافة.

جرسيف، المدينة التي تبذل جماعتها جهدا كبيرا للحفاظ على نظافتها ومظهرها، حيث منذ تعيين المجلس الجماعي الجديد، أخذ يعطي أولوية هامة للعناية بنظافة المدينة.

وهذا يظهر جليا من خلال سياسة التواصل التي اطلقها المجلس الجماعي، بحيث أنشأ موقعا الكترونيا للتواصل مع سكان المدينة .

ومنذ تعيين السيد حسن الغزواني على رئاسة قسم معدات الجماعة انفتح على شكايات الموجهة للجماعة من خلال الصفحة الفيسبوكية للجماعة، بحيث لا يتردد في معالجة اي نقطة سوداء يتوصل بصورها أو بمعلومات حولها عبر الصفحة .

هذه المجهودات كلها تتم فقط بمعدات متهالكة و تطرح تساؤلات عديدة من ضمنها، ماهي حصة الجماعة من دعم الداخلية لهذه المدينة التي نسبة ساكنتها مثلها مثل مدينة الحسيمة? غير أن الأخيرة تتوفر على دعم مالي مضروب عشرات المرات مقارنة مع دعم جماعة جرسيف .

هذا التشبيه لا ينقص من مدينة الحسيمة منارة المتوسط وإنما هو فقط لجلب الانتباه لان الدعم الموجه لمدينة جرسيف يبقى ضئيلا جدا مقارنة مع مدن ومناطق مجاورة لها.

ان جماعة جرسيف تنتظر دعما اسثتنائيا خصوصا اذا ما علمنا ان المدينة يتضاعف زوارها صيفا باعتبارها تتوفر على نسبة كبيرة من مغاربة العالم، وهو ما يتسبب في تضاعف الازبال وبالتالي تضاعف المجهودات، هذه المجهودات التي لن تعطي أكلها في حال عدم توفر معدات في المستوى.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق