الرباح عن الغلاء في فواتير الكهرباء: “الأمر متعلق بالاغنياء فقط

هبة بريس ـ الرباط

بعد احتجاج عدد من المواطنين من الغلاء في فواتير الماء والكهرباء، خلال الاشهر الأخيرة، أكد وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، عزيز الرباح، أن الأمر يتعلق بالطبقة الغنية فقط.

الرباح، أوضح في معرض رده على أسئلة البرلمانين في مجلس النواب اليوم الاثنين، أن فواتير التزويد بالكهرباء لم تسجل أي ارتفاع خلال الفترة الاخيرة، مشيرا الى أن نسبة مهمة من المواطنين لم يتعدون الاشطر الاولى.

وأضاف الرباح، أن “الطبقة الغنية” التي تستهلك الكهرباء في الصناعة وغيرها ، هي المعنية بالزيادة لتخطيها الشطرين الأول والثاني للاستهلاك.

وأوضح الوزير للمواطنين الذين يشتكون من غلاء الفواتير ، أن الأمر قد يعود لعدم أداء فواتير سابقة لذلك تلجأ المصلحة المعنية لتقسيمها على أشهر، أو لتزويد عدد من الاسر بالكهرباء من عداد واحد مشترك

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. نعم كلما استهلكنا الكهرباء كلما زاد الثمن، والذين يقتسمون العداد مع اسر اخرى لا شك انهم سيكتوون بلهيب الاسعار ان زادوا عن الشطر الثاني. مسألة الشطور لم ارها الا في المغرب

  2. طبعا الوزراء ليسوا اغنياء بل سيؤديها اصحاب المحلبات و باءعو الدجاج و اصحاب السردين مقلي و حتى اصحاب بطاقة راميد اما المتسولون الدين يكسبون على الاقل 200 درهم يوميا فهم معفيون من الضراءب مثل المسؤولين

  3. ردا على معلق
    الشطر موجود حتى باروبا ففي الاول مثلا يكون الشطر الاول 100 اورو بين الكهرماء و حتى الغاز فادا لم تصلها يردون لك الفرق و ادا تعديتها لا تؤدي ما فوقها و لكن يدخلونك للشطر الثاني الدي هو 200 اورو و زد و زد

  4. غبنا عن منزلنا شهرين شهر شتنبر واكتوبر بالتمام بمعنى الدار كانت مسدودة لم تستهلك لا ماء ولا كهرباء … شهر شتنبر فاتورة فيها 400درهم وشهر أكتوبر فاتورة فيها 450 درهم….شهرين يا عباد الله دار مقفولة….ويجي الرباح الوزير يطنطن الرأس بالعبارات منقوشة بالكذب… ارحل ارحل حكرتونا وقهرتونا
    وحتى فالخبز حسدتونا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق