بعد تقارير قضاة جطو.. شكاية تطالب بالتحقيق مع مسؤولي “دوزيم”

هبة بريس – الدار البيضاء

يبدو أن ملف تدبير مالية القناة الثانية “دوزيم” سيأخد أبعادا و تطورات أخرى بعد دخول هيئات و جمعيات حقوقية على الخط فيما بات يعرف بالاختلالات في نفقات التسيير بهاته القناة.

و في هذا الصدد، وضعت الجمعية المغربية لحماية المال العام شكاية تطالب من خلالها باستدعاء مسؤولي القناة الثانية و التحقيق معهم في كل الاختلالات خاصة تلك التي سبق و رصدها قضاة المجلس الأعلى للحسابات.

و طالبت الجمعية المغربية لحماية المال العام عبر شكايتها من الوكيل العام لدى استئنافية البيضاء بإعطاء تعليماته للشرطة القضائية للاستماع إلى كل من المدير العام لشركة “صورياد 2M” والإستماع لتوضيحات وإيفادات وزير الإتصال الناطق الرسمي السابق للحكومة.

كما طالبت الجمعية كذلك من السلطات القضائية و الأمنية الإستماع لشهادات عدد من مسؤولي القناة الثانية و كذا مسؤولي وكالة الإشهار التي تتعامل مع القناة الثانية.

و كان قضاة إدريس جطو قد رصدوا مجموعة من الإختلالات في نفقات التسيير مما تسبب في تراكم الديون المالية على شركة الدراسات والإنجازات السمعية البصرية “صورياد دوزيم”.

 

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. جل الأموال المرصودة ل 2M صرفت على برامج تافهة جلها أغاني وسهرات و مسابقات بنفس الوجوه والتكرار، لا تغني المشهد السمعي البصري المغربي في شيء.

  2. إذا كان جطو نفسه قدفشل فشلا ذريعا في إيقاف الخلل الحاصل في 2م نتيجة نهب الأموال المرصودة إليها وبالرغم من تدخلات الشطاح بنكيران غير ما مرة وهرطقته بوجود العفاريت والاشباح وراء تسييرها ، فكيف بأناس عاديين لإيقاف هذا الخلل ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق