لعبة “الحوت الأزرق” تقتل تلميذا بوجدة

هبة بريس – وجدة

أقدم شابا يبلغ من العمر 16 سنة على وضع حد لحياته، شنقا بواسطة حبل لفه حول عنقه وثبته بسقف غرفة منزل اسرته الكائن بحي الأطلس تجزئة ابن خلدون بوجدة.

وحسب مصادر مطلعة، فالهالك تلميذ كان يتابع دراسته بمستوى اولى باكالوريا بثانوية مولاي اسماعيل بوجدة ،حيث كان متفوقا في دراسته حسب شهادة الجيران، بينما أكد مقربون منه “ادمانه” على لعبة الحوت الأزرق التي قد تكون السبب وراء اقدامه على وضع حد لحياته بتلك الطريقة الماساوية.

وقد تم نقل جثة الهالك صوب مستودع الاموات التابع لمستشفى وجدة الجهوي ،فيما باشرت المصالح الامنية اجراءاتها القانونية والمسطرية المعمول بها في هكذا حوادث.

 

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق