طلبة المعهد الملكي لتكوين أطر الشبيبة و الرياضة ينتفضون ضد وزارة عبيابة

هبة بريس – الدار البيضاء

انتفضت الهيئة الوطنية لطلبة وخريجي المعهد الملكي لتكوين أطر الشباب والرياضة، ضد الوزارة المعنية بسبب ما اعتبرته “خروقات و تجاوزات” طالت تصحيح الامتحانات و التي تضرب صميم مبدأ تكافؤ الفرص بين الطلبة على حد تعبيرهم.

و أكدت الهيئة أنها لن تتوانى في الدفاع المشروع عن حقوق الطلبة في الولوج للوظيفة العمومية وفق الضوابط القانونية لوزارة الشباب والرياضة، بعيدا عن أساليب الزبونية والمحسوبية، مستحضرة الأجواء الاستثنائية التي مرت فيها امتحانات التوظيف لنفس الطلبة والطالبات بذات المعهد.

و أوضحت ذات الهيئة أن وزارة الثقافة والشباب والرياضة و بعد الضجة التي أثيرت بشأن تصحيح الامتحانات باتت اليوم مطالبة بالبحث عن طريقة قانونية وناجعة لرد الاعتبار للطلبة الذين تم إقصاؤهم عن طريق الزبونية والغش وعدم تكافؤ الفرص.

و ثمنت الهيئة موقف اقتراح إعادة تصحيح الاختبار الكتابي لمباراة التوظيف بالإحتكام إلى الكفاءة والاستحقاق كمعيار لا بديل عنه في ولوج الوظيفة العمومية”، مضيفة بأن رد الاعتبار للطلبة لا يقتصر فقط على عملية إعادة التصحيح بل يجب أيضا على الوزارة الوصية استصدار العقوبات التأديبية المنصوص عليها في الفصل 66 من نظام الوظيفة العمومية في حق كل من تطاول على حقوق الخريجين وتسبب لهم في الأضرار المعنوية التي لحقتهم جراء تلك التجاوزات.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بإعادة التصحيح تبين للجنة بان هناك تلاعبات يعني تكشبيلة توليلة والان يجب على المتورطون في هذه المهزلة سواء الطلبة او المسؤولين او مول النقابة و مديرة الموارد البشرية ان يقدموا استقالة فورية وتقديمهم الى العدالة وفق القانونبما هو فوق الجميع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى