أزيد من 2000 توقيع بسبب عدم الرضا عن أشغال المدارات الحضرية بأكادير

أحمد وزروتي: هبة بريس

أودعت أمس الثلاثاء 03 دجنبر لجنة شبابية من أبناء مدينة أكادير عريضة “عدم الرضا” بمكتب الضبط بالجماعة الترابية لأكادير و ولاية سوس ماسة مع إرسال نسخ منها إلى وزير الداخلية والمجلس الأعلى للحسابات عبر البريد المضمون.

وسبق للجنة المكلفة، أن فتحت باب التوقيع على عريضة عدم الرضا عن الأشغال الجارية بمدارات المدينة وتثبيت أحجار تضر سيارات المواطنين وتؤثر سلبا على عرباتهم،حيث أقدم أزيد من 2000 مواطن على توقيع تلك العريضة، مستنكرين تجاهل السلطات لمطالبهم بفتح تحقيق في الصفقة وكذا إيقاف الأشغال بهذه المدارات.

هذا وتعرف مواقع التواصل الاجتماعي انتشار فيديوهات حول العملية التي تدبر بها هذه الأشغال مقارنة بنفس العملية في بلدان أخرى أكثر تقدما.

وعبرت اللجنة المشرفة على التوقيعات، أن عدم تجاوب المؤسسات التي تم تبليغها، في مرحلة أولى، بعريضة عدم رضا الساكنة عن أشغال التهيئة بأگاير، ستجعلها مضطرة لمراسلة باقي المؤسسات الدستورية المعنية في خطوة ثانية بما فيها مؤسسة “وسيط المملكة” مؤسسة “الديوان الملكي” إضافة إلى لجوئها للمحكمة الإدارية في ظل ما يسمح به القانون والدستور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى