جنايات خريبكة تُبرِّئ “مشجعا رجاويّا ” من تهمة الاعتداء على رجل أمن

قضت غرفة الجنايات بمكحمة الاستئناف بخريبكة، الإثنين 02 دجنبر الجاري، ببراءة سلمان العسري أحد مشجعي فريق الرجاء البيضاوي، الذي كان متابعا بتهمة التسبب في عاهة مستديمة لأحد رجال الأمن على مستوى العين اليمنى، أثناء المقابلة التي جمعت فريق اولبيك خريبكة لكرة القدم بفريق بالرجاء البيضاوي شهر نونبر من عام 2016.

وكان الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف قد تابع الشاب بالاعتداء على رجل الأمن بواسطة أداة حديدية، خلال تأمينه للمقابلة المذكورة، مما تسبب له في عاهة مستديمة، حيث قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمؤاخذته بالمنسوب إليه، مؤسسة قرارها على الاعترافات التي نسبت للمتهم بمحضر الضابطة القضائية.

وكشف دفاع المشجع الرجاوي في تدوينة فيسبوكية ان :” كفاح 3 سنوات تكلل بانتصار العدل والعدالة، وتمت تبرئة الشاب سلمان العسري ”

واشار كذلك أن “خبرتين فنيتين (الأولى بواسطة معهد التحليلات للصور والفيديو التابع للدرك الملكي بالرباط، وثانية تمت بطلب من الدفاع) أنجزتا على شريط الفيديو أكدتا أن المعتدي شخص آخر وليس موكله”

وختم تديونته بالقول “قيمة العدالة وروحها تستمر بمثل هذه الأحكام القضائبة وتجعلك أكثر هياما في مهنة المحاماة وحبا لها رغم كل المصاعب ”

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. السؤال هو هل محاكمة الظنين كانت فى حالة الاعتقال الاحتياطى ؟ ام انها كانت فى حالة سراح ؟ فان اكانت فى الحالة الاولى فمن المسؤول عن سنوات الضياع التى مست حياته الشخصية ؟ ماذا عن الجانب النفسى وسنوات الاعتقال الجائرة ان كان خضع لذلك ؟ ومن يحكم له بالتعويض عن هذه السنوات العجاف ؟ يجب تعويضه كما عوض عن سنوات الجمر والرصاص . واعنى بالملايين كسابقيه مع محاسبة من تلاعب بالمعطيات التى حاولت تضليل العدالة من المسؤولين الامنيين وبحياد تام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى