السجن والغرامة المالية ل”سمسار الأحكام” وشركائه

أصدرت المحكمة الزجرية الابتدائية بعين السبع في الدار البيضاء، اليوم الثلاثاء، في حق المتهمين بالملف المعروف إعلاميا ب”سمسار الاحكام”.

وقضت المحكمة، بالسجن 5 سنوات نافذة وغرامة مالية قدرها 5000 درهم في حق المتهم الرئيسي، كما قضت بالسجن 3 سنوات نافذة وغرامة مالية قدرها 9000درهم، كما حوكم كل من موظف الأمن وشرطي المحكمة بالسجن 4 أشهر نافذة.

وتفجرت قضية “سمسار الاحكام” قبل أسابيع على اثر تداول فيديو يوثق لشخص يساوم سيدة على مبلغ مالي مهم مقابل التدخل لتخفيف العقوبة السجنية الصادرة بحق والدتها.

هذا وأعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية الزجرية بالدار البيضاء قبل أسابيع، بأن مصالح الشرطة القضائية بالدار البيضاء،تمنكت تحت الإشراف المباشر للنيابة العامة، من توقيف الفاعل بعد تحديد هويّته، وتبين أنه كان مبحوثا عنه بموجب برقيتي بحث على الصعيد الوطني من أجل تورطه في ارتكاب جنحة النصب.

ونفى المعني بالامر التهم الموجهة اليه أمام المحكمة مدعيا أن المبلغ الذي طلبه يتعلق بأتعاب المحامي، كما حاول تبرئة شرطي المحكمة واحد شركائه مشددا على أنهم لا علاقة لهم بالقضيةظ

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. كل شيء تم بسرعة فائقة كالبراق لكي يتكلم الناس عن فساد القضاء . هذا السيد نقطة في بحر وما خفي كان أعظم. كل شيء مرتبط بالقضاء ادا صلح صلحت البلاد ادا كان فسادا كما نعرف أصبح الفساد مرخصا .

  2. la loi dit que le corrupteur et le corrompu doivent être punis mais dans cette affaire de corruption on a vu que seul la moitié du corrompu a été puni lourdement on peut le dire je ne parle pas des policiers car ce n’est que la partie collatérale de ce qui visible mais le gros poisson n’a pas été malheureusement atteint car trop puissant.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى