أمكراز يؤكد ببني ملال على الدور الحيوي للشباب في تعزيز المسار الديمقراطي

أكد الكاتب العام لشبيبة حزب العدالة والتنمية محمد أمكراز ،اليوم السبت ببني ملال ، على الأدوار الرئيسية والحيوية التي يتعين أن يضطلع بها الشباب المغربي من أجل تعزيز المسار الديمقراطي ، وذلك من خلال تشجيع انخراطهم في العمل السياسي وتقوية الدينامية الحزبية.

ودعا السيد أمكراز ، خلال لقاء نظم في إطار الملتقى السادس لشبيبة الحزب بجهة بني ملال –خنيفرة تحت شعار “شباب فاعل في مسار الإصلاح والدمقرطة”، إلى تقوية الأحزاب السياسية وتطوير انخراط الشباب فيها ، من خلال تبني خطاب سياسي يعزز مصداقية العمل السياسي، بهدف تعميق الإنجازات والإصلاحات التي قام بها المغرب في عدد من المجالات ، والانكباب على مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية المطروحة.

في سياق متصل شدد أمكراز على الأهمية الاستراتيجية للأحزاب في إرساء وتطوير هذا المسار الديمقراطي، مضيفا أن ذلك يستلزم ” اعتماد برامج وتصورات وخطابات ذات مصداقية ” تساهم في تقوية أدوار هذه الأحزاب في الإصلاح وتأطير المواطنين ، وفي مقدمتهم الشباب، ومعالجة الاختلالات بروح من التفاعل والتشاركية والتضامن الحكومي.

وسجل أمكراز أن المغرب استطاع في ظرفية دولية وإقليمية “صعبة” الحفاظ على “الاستقرار ” وتحقيق العديد من المكاسب والإنجازات، مشيرا في هذا الصدد على سبيل المثال إلى انخفاض معدل البطالة إلى 1ر8 في المائة، وذلك من خلال الأدوار التي تقوم بها الدولة من أجل تنشيط الدورة الاقتصادية ، والدعم المؤسساتي لمواكبة الشباب في مجالات التشغيل الذاتي وإحداث المقاولات، غير أنه استدرك أنه يتعين تظافر جهود مختلف المؤسسات والفاعلين والمواطنين من أجل مواصلة هذا المسار الإصلاحي بروح من التفاني والتضحية .

وأبرز أن الشباب في حاجة إلى مواكبة متواصلة من أجل إدماجه في الدورة السياسية، والانفتاح على قضاياه وواقعه ومشاكله، وذلك بغية تطوير قدراته وانخراطه في السيرورة المجتمعية، بهدف بناء الوطن وضمان استقراره وحماية مقومات مستقبله.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. عن أي شباب تتحدث وهم يرمى بهم بالشارع وفصلهم عن عملهم بدون وجه حق؟ممثلوكم يتفرجون وربما مساندون لهؤلاء الطغاة. ما دوركم إذا كنتم لا تساندون وتدافعون عن هذا العامل الشاب؟هذه الحالة وقعت بمدينة وجدة، أتمنى منكم أن تتواصلوا معنا لاطلاعكم على هذه الحالة، إذا كنتم فعلا تدافعون عن العمال. أملنا كبير في العدالة المغربية، هي التي ستنصفنا إن شاء الله. ماضاع حق وراءه طالب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.