مسؤول كبير في الخارجية الأمريكية : المغرب مصدر استقرار في المتوسط

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ وكالات

من المقرر أن يزور وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، المغرب أوائل ديسمبر المقبل، في أرفع زيارة لمسؤول أمريكي إلى المملكة منذ انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة.

وأكدت الخارجية الأمريكية في بيان لها أن بومبيو سيزور المغرب في الرابع والخامس من ديسمبر، ضمن إطار جولة ستشمل أيضا بريطانيا والبرتغال، مضيفة أن الوزير سيجري في الرباط مفاوضات مع مسؤولين حكوميين لاستعراض “الشراكة الاقتصادية والاستراتيجية الوطيدة” بين الدولتين، بالإضافة إلى بحث مجالات للتعاون المستقبلي ضمن إطار “الحوار الاستراتيجي الأمريكي- المغربي”.

من جهة أخرى أوضح مسؤول كبير في الخارجية الأمريكية، أثناء مؤتمر صحفي عقده أمس الأربعاء بخصوص الزيارة القادمة، أن بومبيو سيلتقي في الرباط الملك محمد السادس.

ووصف المسؤول المغرب بأنه “مصدر استقرار في المتوسط” و”شريك عظيم” للولايات المتحدة في التجارة ومحاربة الإرهاب والمناورات العسكرية، معيرا اهتماما خاصا إلى “جهود المملكة الرامية لحماية الإرث الثقافي”.

كما ثمن المسؤول الأمريكي “دور المغرب العظيم” في تقديم التسامح بالمنطقة، مضيفا أن للمغرب ” روابط وعلاقات هادئة مع إسرائيل، كما نعرف”.

وأكد المسؤول أن المغرب سيستضيف في فبراير القادم اجتماعا لمجموعة عمل لـ”عملية وارسو الخاصة بمحاربة الإرهاب” (التي تعود إلى المؤتمر الدولي الذي عقدته واشنطن في العاصمة البولندية في فبراير الماضي، وكانت أجندتها موجهة غالبا ضد إيران).

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في سياسة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الخارجية الأمريكية: واشنطن عازمة على العمل مع المغرب من أجل تحقيق الأمن والازدهار

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، بمناسبة زيارة رئيس الدبلوماسية الأمريكية، مايك بومبيو، للرب…