مواطنو غينيا بيساو يختارون رئيسهم بعد أسابيع من الاضطرابات السياسية

هبة بريس ـ وكالات

تجري غينيا بيساو انتخابات رئاسية اليوم الأحد، بعد أسابيع من فوضى سياسية أثارت احتجاجات شابتها أعمال عنف وشلت عمل البرلمان.

ويسعى الرئيس جوزيه ماريو للفوز بفترة ثانية، حيث يحظى بشعبية بين مزارعي جوز الكاجو بعدما رفع سعر منتوجاتهم، لكنه يواجه معارضة قوية بعد فترة رئاسية أولى شهدت صراعات سياسية وإقالة مسؤولين كبار بشكل منتظم وفساد تفاقم في الفترة الأخيرة.

ويرى المتابعون أن المرشح الأوفر حظا هو رئيس الوزراء السابق دومينجوز سيموز بيريرا، الذي يحظى بشعبية بين الناخبين الشبان بالعاصمة بيساو بعد تعهده بتعزيز الصحة والتعليم.

ومن المتوقع إعلان النتائج الأولية في 28 نوفمبر، على أن تجرى جولة ثانية من الانتخابات في 29 ديسمبر، إن فشل جميع المتنافسين في حشد أصوات الأغلبية

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق