اخترقت جدار الحصار.. أشجار الزيتون والتين ترحل من القدس إلى كلية الحقوق بالجديدة

أحمد مصباح – الجديدة

يتواصل، اليوم الخميس، لليوم الثاني على التوالي، “المؤتمر الدولي حوال عوامل التنمية المستدامة في بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”، الذي تحتضن أشغاله كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية شعيب الدكالي بالجديدة.

ويعرف هذا الحدث الدولي المتميز مشاركة المغرب، البلد المحتضن، والجزائر وموريتانيا وتونس وليبيا ومصر وفلسطين، وباحثين وفعاليات دولية ووطنية (من المغرب)، في مجالات القانون والاقتصاد والمجتمع، وأساتذة وطلبة جامعيين، ومتتبعين ومهتمين بقضايا الساعة، ومتدخلين رسميين، وفاعلين في مجال حقوق الإنسان، وهيئات من المجتمع المدني.

وقد تخللت أشغال المؤتمر تنظيم ورشات عمل ومداخلات وعروض علمية قيمة، أغنت المشهد العلمي والمعرفي في البلدان المشاركة، والتي تربطها بالمغرب علاقات متأصلة ومتجذرة في التاريخ، ناهيك عن روابط العروبة والدين.

إلى ذلك، فقد بصمت المشاركة الفلسطينية أشغال هذا الحدث الدولي، وكان من أسمى تجلياتها المجيء بشجيرات الزيتون والتين، التي ذكرها الله في القرى، ، من القدس، من فلطسين التي ترزأ تحت ظل القمع والحصار، بعد أن اخترقت أجهزة وأنظمة المراقبة المشددة، التي يفرضها الاحتلال الصهيوني الغاشم، إلى المغرب الذي وصفه المشاركون من فلسطين، بكونه “أرض السلام”، حيث تم غرس تلك الشجيرات في فضاء كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية شعيب الدكالي بالجديدة. مبادرة ذات دلالة ورمزية عميقة، ستخلد فلسطين في ذاكرة وقلب الشعب المغربي.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق