نائب برلماني يثير مشاكل ومعاناة سكان أحياء شعبية مقهورة بفاس

ع محياوي – هبة بريس

تجاوبا مع هموم المواطنين والمواطنات بمدينة فاس وتحسين جودة حياتهم العامة اليومية ، ومساهمة منه في إيصال صوتهم وهمومهم وانشغالاتهم اليومية إلى الجهات الحكومية المسؤولة، في مجال الأمن ، الرياضة، التعليم، و الصحة ، أثار النائب البرلماني رشيد الفايق من فريق التجمع الدستوري عن دائرة فاس الجنوبية، معانات ساكنة فاس وذلك من خلال سؤال كتابي وجهه لوزير الداخلية حول احداث دائرتين للأمن الوطني بكل من حي القرويين بمقاطعة زواغة و بعض الأحياء التابعة لمقاطعة جنان الورد بفاس و ذلك من أجل تقريب الادارة من المواطن بالإضافة الى الكثافة السكانية إذ أن تجاهل مطالبهم تترتب عنه مشاكل جمة وإكراهات عويصة خصوصا في ظل التزايد السكاني والعمراني لهذا الأحياء الشعبية من أحياء العاصمة العلمية.

ذات البرلماني ، وجه سؤالا آنيا بنفس قبة البرلمان لوزير الشباب و الرياضة و الثقافة و الاتصال الناطق الرسمي باسمي الحكومة بمجلس النواب، استعرض فيه مصير القاعة المغطاة المتواجدة ببلاد لحلو حي المصلى مقاطعة جنان الورد عمالة فاس و التي كانت المتنفس الوحيد لشباب هذه المنطقة حيث تم اغلاقها في ظروف غامضة .

كما وجه رشيد الفايق ، سؤالا كتابي آخر لوزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي، تطرق فيه حول غياب ثانوية بحي المصلى ، اللويزات و الطاهريين بمقاطعة جنان الورد عمالة فاس فهذا الحي يفتقد الى ثانوية مما يساهم في تفشي ظاهرة الهدر المدرسي في صفوف الفتيات خاصة في ظل التوقيت الحالي المعتمد و الذي لا يساعد على التحاقهن بأقرب مؤسسة تعليمية و التي تبعد بحوالي 5 كيلومترات.

أما في مجال الصحة ، و جه النائب البرلماني سؤالا كتابي لوزير الصحة حول فتح المستوصف الصحي التجمعتي التابع لمقاطعة جنان الورد بفاس حيث بات الكل يتساءل عن مصير هذا المستوصف الصحي الذي شيد أحسن تشييد و بنايته لازالت حديثة الا أنه لم يتم فتحه في وجه الساكنة خاصة في صفوف النساء الحوامل و الأطفال.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق