انطلاق الحملة الوطنية للوقاية من الأنفلونزا الموسمية

هبة بريس ـ الرباط

تم، امس الاثنين بالرباط، إعطاء انطلاقة الحملة الوطنية للوقاية من الانفلونزا الموسمية 2019-2020 تحت شعار ” التلقيح ضد الانفلونزا.. نحميو نفوسنا والناس لعزاز علينا”.

وتروم هذه الحملة التي تنظمها وزارة الصحة سنويا، إعلام وتحسيس الساكنة حول مخاطر الانفلونزا الموسمية، وإعطاء التدابير الوقائية للحيلولة دون الإصابة بالمرض وتفادي العدوى والمضاعفات المرتبطة به.

كما تروم الحملة تشجيع الساكنة على التلقيح باعتباره إحدى الوسائل الفعالة للوقاية من الانفلونزا، خصوصا عند النساء الحوامل والأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 6 أشهر و 5 سنوات والأشخاص المسنين الذيم تفوق أعمارهم 65 سنة، والأشخاص المصابين بالأمراض المزمنة كالفشل الكلوي أو السكري أو الربو، وكذا مهنيي الصحة.

وقال الكاتب العام لوزراة الصحة، السيد عبد الإله بوطالب، في كلمة بالمناسبة، إن الانفلوزا الموسمية مسؤولة عن حوالي 3 إلى 5 ملايين حالة إصابة خطيرة، وما بين 290 ألف و650 ألف حالة وفاة على الصعيد العالمي، مشيرا إلى أنه على الرغم من أن الشفاء من هذا المرض يتم غالبا في غضون أسبوع واحد دون الحاجة إلى علاج خاص، فإنه قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة بل وإلى الوفاة.

وأكد السيد بوطالب أنه تماشيا مع توصيات المنظمة العالمية للصحة، وفي إطار البرنامج الوطني للوقاية من الانفلونزا، تحرص الوزارة على اتخاذ كافة التدابير الوقائية من الإصابة من مرض الانفلونزا، حيث تعمل على رصد وتتبع الحالة الوبائية للمرض وتشخيص أنواع الفيروسات الموسمية وبالتالي تحديد العلاجات.

وأضاف المسؤول أن الوزارة، ووعيا منها بالدور المحوري الذي يضطلع به الإعلام في مجال التحسيس والتوعية والرفع بالوعي الصحي لدى الساكنة، باشرت إنجاز العديد من الدعامات لتوعية وتحسيس المواطنين حول هذا المرض والطرق الكفيلة لتفادي الإصابة بالعدوى وبالتالي انتشاره.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. في أمريكا منذ أن بدأ تطبيق حملات اللقاح ضد الإنفلوانزا الموسمية تضاعفت حالات الإصابة به أضعافا كثيرة. و هناك من كان بصحة جيده طوال عمره و ما إن دخل تجربة اللقاح حتى صار يصاب بالمرض.

    من بين مئات الكتب التي تتحدث عن خطر اللقاحات هناك كتاب رائع جدا لمن يريد أن يدرس أكذوبة التطعيم التي دامت أكثر من 150 سنة و هذا الموضوع ما زال من الطابوهات التي لا يراد لنا أبدا الخوض فيها. عنوان الكتاب هو :les 10 plus grands mensonges sur les vaccins لمؤلتفته sylvie simon

    اللهم اشهد أني قد بلغت

  2. الأخ عبد الرحمان
    اللقاح لا يمنع الإصابة بالزكام ولكن يخفف حدة المرض ويجنبنا المضاعفات وأذكرك أنه بأمريكا رجعت جائحة rougeole بسبب أنصار الجمعيات التي هي ضد اللقاحles anti vaccins وعلى من يقول غير ذلك وزر ما سيقع لمن سيتبع ادعاآتهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق