وجدة.. تنظيم النسخة الثامنة للمهرجان المتوسطي للسينما والهجرة

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس : وجدة

تنظم جمعیة التضامن للتنمیة والھجرة الدورة الثـــامنة للمھرجـــان المتوسطــي للسينما والهجرة تحت شعــار “السینما في خدمة الشعـــوب” خـلال الفترة الممتدة ما بین 2 إلى 5 نونبر 2019 بمسرح محمد الســادس بمدينة وجدة.

وحسب بلاغ توصل موقع هبة بريس بنسخة منه ، ستعرف ھذه الدورة مشــــاركة 14 فیلما من دول البحر الأبیض المتوسط كالمغرب، الجزائر، مصر، لبنان، تركیا، فرنســا وإیطـالیا بالإضـافة إلى أفـــلام مخرجین مھــاجریــن مقیمین بدول المھجر كألمانیا وھولندا وقد تم انتقاء 06 أفلام منھا للمشاركة في المسابقة الرسمیة للأفلام الطـــویلةو التي ستتنــــافس من أجل الظفر بجــــوائز المھرجــان المتمثلة في الجـــائزة الكبرى، جــــائزة لجنةالتحكیم، جــائزة السینـــاریو، جـائزة أحسن دور رجــالي وجــائزة أحسن دور نســـــائي.

بالاضافة ل 08 أفــــــلام قصيرة المشاركة في المسابقة تم إدراجها لأول مرة بالمهرجان للظفر بأربع جوائز وھي جائزة الإخراج، جائزة السیناریو، جائزة أحسن دور رجـالي وجائزة أحسن دور نسائي.

أما بخصوص لجنة تحكیم لھذة الدورة فسیترأسھا المخرج الفرنسي مانویل شانسیز والخبیرة في مجال الھجرة اسماء الشرایبي و الفرنسي جیل لومود و المخرج المغربــي المقیم ببلجیكــا مراد بوصیف كمــــا ستعرف ھذه الدورة تكریم كــل من الدكتور والكـــــاتب المغربي مـــراد ریفــي و الإعلامي أبو یوسف بلعید و المخرج و المنتج الإسباني بسیرا أورتیز میغل.

كما ستعرف الدورة بالإضافة إلى عرض شریط سینمائي لفائدة الأطفال و تنظیم ندوة فكریة تحت عنــوان الھجرة وتحدیـــــات الاندمــاج في ظل العولمـة بالإضافة إلى ورشــــــات تكوینیة لفــــــائدة المھاجرین الأفـــــارقة المقیمین بالمغرب و شباب الجھة الشرقیة وھي من تأطیر الفنــان المغربـي جمال الشاعري في مجال الماكیاج و الخدع السینمـائیة والكاتبة الفرنسیة آن كلود لومي في مجال كتابة السیناریو.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في فن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

جمال الدبوز يخيب آمال متتبعيه في عرضه المسرحي الاخير

ربيع بلهواري _ هبة بريس فشل جمال الدبوز في اقناع الجمهور في عرضه الاخير ان مان شاو بعدما ق…