شيخي : الحكم الصادر في حق بوعشرين يسائل تجربة المغرب الإصلاحية

هبة بريس ـ عبد الله عياش

وصف نبيل شيخي، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشاري، الحكم الاستئنافي الصادر في حق الصحفي توفيق بوعشرين بـ ” الصادم “.

وقال شيخي في تدوينية نشرها على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي، الفيسبوك: “على الرغم من ردود الفعل الواسعة داخليا وخارجيا، التي خلفها الحكم الابتدائي في حق الصحفي توفيق بوعشرين، والذي اعتبره كثيرون من رجال القانون والحقوقيين مفاجئا وقاسيا، وعلى الرغم من التجاوزات والخروقات التي رافقت هذا الملف منذ بدايته، جاء الحكم الاستئنافي صادما وأكثر قسوة، من خلال رفع العقوبة من 12 إلى 15 سنة”.

وأضاف رئيس فريق “العدالة والتنمية”، بمجلس المستشارين في ذات التدوينة أن هناك هوة كبيرة بين استقلال القضاء واستقلالية بعض القضاة، موضحا أنه “بقدر ما بذلته بلادنا من جهود وإصلاحات، لكي نتوفر على منظومة قضائية متقدمة وفق معايير دول ديمقراطية عريقة، بقدر مازالت بعض العقليات متشبثة، مع الأسف الشديد، بحنينها لأساليب العهد القديم”.

وأردف شيخي، أن “الحكم الصادر في حق بوعشرين يسائل تجربة المغرب الإصلاحية الناشئة في أن يظل القضاء حصنا منيعا لتحقيق العدل وحماية المواطن والمجتمع بمختلف مكوناته وتعبيراته، من تسلط وتغول أي طرف أو جهة”.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. سبحان الله تدعون التدين وتدافعون عن الرذيلة ما هذا النفاق يا مسلمو 2019.

  2. عجيب امر هذا السيد. رئيس فريق ويطعن في حكم قضائي. ام يظن نفسه فوق القانون…

  3. انه خدش صورة المغرب في استغلال المستخدمات فلو فعلها خارج مقر العمل كما وقع على جنبات البحر فتعتبر زنا او خيانة زوجية ادا لم يكن تنازل اما استخدام مكتب فحتى الاستاد من حقه ان يفعل ما يشاء في مؤسسة تعليمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق