تاونات.. الرقم الأخضر يطيح برئيس بلدية “طهر السوق” المنتمي لحزب الوردة

ع محياوي – هبة بريس

أفاد مصدر خاص و موثوق لـ ” هبة بريس ” أن “الرقم الأخضر” الذي وضعته وزارة العدل رهن إشارة المواطنين للتبليغ عن جرائم الرشوة، أوقع اليوم الخميس 24 أكتوبر الجاري، برئيس بلدية “طهر السوق” المنتمي لحزب الاتحاد الاشتراكي، متلبسا بتلقي رشوة تصل قيمتها 30.000 درهم بطهر السوق نفوذ عمالة اقليم تاونات.

وأكد ذات المصدر، أن المعني بالأمر، تم إيقافه بعد نصب كمين محكم من طرف مصالح الدرك الملكي، حيث مكن من ضبطه متلبسا بتلقي رشوة قدرت بـ 30.000 درهم من أحد المنتخبين من نفس الحزب، مشيرة إلى أن هذا الأخير اتصل بالخط المباشر الذي خصصته النيابة العامة للتبليغ عن الرشوة ونسق مع عناصر الدرك الملكي بتاونات للإطاحة برئيس بلدية طهر السوق.

يشارإلى أن وزارة العدل والحريات كانت قد أطلقت الرقم الهاتفي الأخضر للتبليغ عن الرشوة (0800004747)، لمواجهة تعرض المواطنين للابتزاز من خلال طلب رشوة أو عرضها عليهم، حيث يتم ضبط المعني في حالة تلبس بالسرعة اللازمة مباشرة بعد تلقي المكالمة الهاتفية.

وتعتبر هذه الخدمة، بحسب الوزارة، آلية سهلة للتبليغ لضبط الجناة في حالة تلبس بسرعة كبيرة، حيث يتم تحويل مكالمة المواطن المتصل إلى ثلاث قضاة مكلفين بتلقي المكالمات الخاصة بالتبليغ عن الرشوة، موضحة أنه “بعد تسجيل كل المعطيات عن الحادث أو الجناية المحتملة، سيتم الاتصال بوكيل الملك في تلك المنطقة وتبليغه بالمعطيات من أجل التحرك بالسرعة اللازمة لضبط الجاني المحتمل.

هذا وقد تم وضع الموقوف حسب ذات المصدر، تحت تدابير الحراسة النظرية الذي يجري بإشراف النيابة العامة المختصة، للقيام بالمتعين و تحرير محضر في المنسوب اليه و تقديمه للعدالة لمحاكمته و تبقى أسباب الواقعة غامضة.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. كذووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووب او مؤامرة للتخلص من عنصر لا يعجب المسؤولين فعندنا في المغرب المخزن لا ياكل نسه…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى