لمرابط ترد على منتقدي خلعها للحجاب: “هذه قناعتي واتركوا للنساء حرية الاختيار”

هبة بريس - الرباط

ردت الباحثة في الدراسات الاسلامية، أسماء لمرابط، عن منتقدي خلعها للحجاب وظهورها بمظهر جديد.

وقالت لمرابط في تدوينة نشرتها على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” :”هذا آخر توضيح لي بالنسبة لموضوع “الحجاب”.. هذه قناعتي و هذا القرار ليس له اي علاقة بالمنصب الديبلوماسي لزوجي وللتذكير فلقد كنت زوجة سفير بغطاء الرأس خلال 8 سنوات في بلدان امريكا اللاتينية و افتخر….. وكما ارتديته بكل صدق و وفاء امام الله اتخذت قررا تركه امام الله بعد تدبر و تامل عميق …و قررت إعلانه لأنني دائما اتحمل بكل وضوح و شفافية افعالي بدون نفاق…الصدق هو ابلغ و اقدس المبادئ لذي…”

هنالك من يحاول استغلال هذه القضية، تقول لمرابط، “ليسيء للنساء اللواتي يرتدونه و يجعلوا منه مدخل لضرب امانهن الصادق و مشاعرهن و الاستفزاز بهن و هذا ارفضه رفضا كليا و اعود لأقول ما طالما قلته في كتبي و مقالتي و محاضراتي : اتركوا لنساء حرية الاختيار و حرية التعبير. و لا بدا ان نحترم الجميع و نحكم على الناس على افعالهم و ليس على أشكالهم ….”

وتابعت قائلة: “أخيرا اعتبر البعض ان هذا جواب لما يحدث في فرنسا , سأقولها بكل صراحة سياسة حكومة فرنسا اتجاه الإسلام و المسلمات بشكل خاص سياسة مخجلة , عنصرية و منطقها استعماري و من هذا المنبر اعلن على كل التضامن للنساء المسلمات المحجبات خاصة و اللواتي تعيش هذا التميز و الاضطهاد الشرس….” قبل أن تختم تدوينتها بالقول:” خلاصة الكلام : لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم”.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫15 تعليقات

  1. الباحثة في الدراسات الاسلامية ما شاء الله،
    لولا الله عز وجل ثم اخواننا المتشددون الذي انكروا عليك بشدة وفضحوا جهلك، لرأينا اليوم آخر ما تبقى من الشريعة (أحكام الارث) في هذه البلاد يندثر، فنسأل الله ان يجزي كل من حارب جهلك من قريب او بعيد، والله المستعان على ما تصفون

  2. ومتى كنت ترتدين انت الحجاب لقد حضرت ندوة لك بمنتريال وأنت تلبسين نصف رداء على شعرك ولم يكن حجابا. لم تكوني متحجبة لتخلعي الحجاب. ومن أراد خلع الحجاب فليخلعه لكن ان يكتبه على الفيس بوك فهذا دليل على الضعف ومستوى الاكتئاب الذي يصيب صاحبه . بيتك انت وخالقك، ان كنت مقتنعة لماذا الرد والكتابة .

  3. إرتداء الحجاب أو خلعه شأن يخصك أنت وحدك ولا علاقة لنا به حتى تشاركينا اللوك الجديد وتبحثين عن مبررات لذلك فالله أحق بالخشية. إن يعلم الله في صدوركم خيرا يأتيكم خيرا

  4. التخلف يزحف على المغرب ، كلما سعت المرأة و الرجل أن يتحررا من القيود التي أحدثها الفقهاء للسيطرة على المسلمين من خلال أحاديث نسبت الى الرسول مع أن الرسول هو فقط مبشرا و نديرا و لم يكن مشرعا أو طبيبا . كانت مهمة الرسول هي إصال الرسالة من الله و لم تكن اية سلطة توازي سلطة الله في التشريع

  5. لعلمك الحجاب له مزايا وخصاءص اما ما ترتدينه وتسمينه حجاب فهو ما يصطلح عليه ب ” الزيف ” . حيديه ولا ابسيه شغلك هداك ولكن لي ماشي شغلك هو ان تقولي “اعطوا للنساء حربتهم ” فليسوا كلهم مثلك

  6. بامكانك العرى وزيارة النادى الليلى .تلك حياتك . ورعك ورعونتك لاتفيد . فلا تركبى على الحجاب لتصنعى من شخصك بطلة . اخلعيه او لا تخلعيك فالله غنى عنك وعن باقى العباد .

  7. ياسيدتي المحترمة80في المأة منالنساء و الفتيات المغربيات يرتدين الحجاب رغما عن هن . يرتدينه كرها و ليس قناعة من طرف الزوج أو الأخ أو الأب

  8. ليكن في علمك سيدتي المحترمة أن 80في المأةمن النساء و الفتيات
    المغربيات يرتدين الحجاب رغما عن هن .أما من طرق الأخ أو الزواج او الاب

  9. الحجاب أمر رباني وله شروط لا تتوفر فيك فالامر يخصك وحدك وانت تضري نفسك وستعاقبين بين يدي الله عز وجل على الاصرار والمجاهرة اللتان هما أعظم من الذنب بنفسه. الله يهديك.

  10. و الله ان الحجاب يجعل الفتاة اكثر جمالا و وقارا .و اللعنة تنزل على خالعه و له عداب في الاخرة .فاختاري انت ما تريدين بنفسك اما النار او الجنة.لانك تزنين الى كل من نظر اليك و بدلك لن تشمي و لو رائحة الجنة و اعود بالله.اللهم اني قد بلغت

  11. المهم الا ترتدي الحجاب لاجل خداع الناس وكسب ثقتهم ..غيرذلك فهي حرة في تصرفاتها تخلع الحجاب ترتديه حسابها عند ربها . نحن نحكم على الافعال و التصرفات والصدق والكذب، لا يهمنا لباسها بشرط ان لا يخدش الحياء العام فقط . لكن اليوم هناك من يقتات على تتبع عورات هؤلاء هم المجرمون الحقيقيون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق