هل يفشل بنعبد الله في مطالبته الحكومة بتصريح جديد أمام البرلمان ؟

ع اللطيف بركة : هبة بريس

مباشرة بعد مغادرة حزب التقدم والاشتراكية لسفينة حكومة العثماني في نسختها المعدلة الاسبوع الثاني من شهر أكتوبر الجاري، دعا حزب PPS في بلاغ لديوانه السياسي الى ضرورة تقديم ” تصريح سياسي وبرنامجي” أمام البرلمان، في اطار الصيغ الدستورية المتاحة بما يتجاوب مع نداءات القوى المجتمعية المختلفة بحسب تعبير البلاغ نفسه.

في نفس السياق، سبق لحزب الاستقلال بدوره المتواجد في المعارضة منذ تشكيل حكومة العثماني في صيغتها الاولى، ان طالب بدوره ان طالب حكومة العثماني بأن تقدم برنامج حكومي جديد، وان تحضى بثقة مجلس النواب على أساس التزامات وتدابير واضحة قابلة للانجاز خلال الفترة الفاصلة بين انتخابات 2021.

ويرى مهتمون بالقانون الدستوري، أن مطالب حزبي التقدم والاشتراكية والاستقلال بضرورة التصريح الحكومي، قد لا يتحقق هذا المطلب، اعتبارا أنه في سنة 2013 قد طالبت المعارضة من الحكومة انذاك، بتقديم تصريح جديد أمام البرلمان بعد تغيير أغلبيته اثر خروج الاستقلال من الحكومة وتعويضه بالتجمع الوطني للاحرار،و هو ما رفضته الحكومة واعتبرته غير دستوري .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى