حزب “الرفاق” يستنكر “العدوان” التركي على سوريا ويعتبره “إبادة”

استنكر المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، استمرار “العدوان” العسكري التركي على الأراضي السورية، في إشارة إلى العملية العسكرية “نبع السلام” التي تشنها تركيا شمال شرقي سوريا.

وقال المكتب السياسي في بلاغ له امس الأحد، إنه “يتابع بقلقٍ واستنكارٍ شديدين، استمرارَ العدوان العسكري التركي الخطير على الأراضي السورية، في استخفافٍ كبيرٍ بكل القوانين والأعراف الدولية.”

وأضاف أن هذا التدخل يجري “في ظل صمتٍ عَمَلي دولي يؤكد تقاعس، إن لم يكن تواطؤ، عددٍ من الأطراف والقوى العالمية بخصوص ما يجري على الساحة السورية.”

وأكد رفاق بن عبد الله، على أن “الخلفيات الحقيقية وراء العمليات العسكرية التركية الجارية إنما تكمن في إحداثِ تغييرٍ ديموغرافي وإثني قسري بالمنطقة يستهدف أكراد شمال سوريا.”

وطالب الـ PPS تركيا بـ”سحب قواتها فورا من الأراضي السورية”، داعيا “كافة مكونات المنتظم الدولي إلى اتخاذ موقفٍ موحد قوي وناجز، وإلى التحرك العملي والناجع من أجل فرض سلطة الشرعية والمشروعية.”

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. أمثال حزب التقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي والاحرار والاحزاب التي تعادي أهل السنة والجماعة هي أحزاب صنيعة الغرب والمشروع الإسلامي لخدمة اجندتهم المعادية للمسلمين. عندما استعمرت روسيا وايران سوريا لم يحركو ساكن. عندما بدأ الأكراد بقتل أهل السنة لم يدافع عنهم احد إلا من رحم ربي.. أمريكا دعمتهم ضدا في أهل السنة لكن أمريكا افلست الان ولا تريد المزيد من الخسائر لهذا انسحبت. أسأل الله عز وجل أن يوحد شمل اهل السنة لمحاربة إيران وروسيا معهم بشار الخائن. أسأل الله عز وجل أن يمكن لأهل السنة لكي يطردو الخائنين من المنطقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق