الغموض يلف مقتل السياسية الكردية “هفرين خلف” على يد الجيش التركي

هبة بريس - وكالات

أعلن قبل ساعات عن مقتل الأمينة العامة لحزب سوريا المستقبل المهندسة “هفرين خلف”، في عملية يلفها الغموض.

ونعى حزب سوريا المستقبل هفرين خلف والتي قتلت، بحسب مصادر الحزب الكردي، عقب استهداف سيارتها على طريق القامشلي شمال سوريا؛ حيث المعارك العنيفة الدائرة هناك بين الوحدات العسكرية الكردية والقوات التركية والتي تقوم بعملية عسكرية هناك عرفت باسم “نبع السلام”.

وأفاد مجلس سوريا الديموقراطية، في بيان أنه بعد استهداف سيارة المسؤولة الحزبية “تم إعدامها برفقة سائق السيارة” وذلك في كمين على طريق بشمال سوريا يوم السبت 12 اكتوبر، لكن قوات سورية مدعومة من تركيا سارعت بالنفي قائلة إنها لم تتقدم إلى هذا الطريق.

وسئل يوسف حمود المتحدث باسم الجيش الوطني المدعوم من تركيا والذي يضم فصائل المعارضة السورية المسلحة عن اتهام جماعات مدعومة من تركيا بقتل هفرين فقال في رسالة صوتية لرويترز إن الجيش الوطني لم يتقدم بعد إلى هذا الطريق المسمى إم فور.
.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
9

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق