“الهيندي” ابن مدينة جرسيف الذي زار الهند وتراسل مع المع نجوم بوليود

ربيع بلهواري _ صديق بدر

ظاهرة حب المشاهير هي ظاهرة عالمية يهيم فيها المعجبون وصلا بمشاهيرهم ويغوصون فيها ولعا في عشق اعملاهم الفنية…هذا الاهتمام الوجداني الذي يمثل بالنسبة لهم الحياة كلها وفي ابهى تجلياتها الجميلة…

في هذا المقال سنسلط الضوء على احد اشهر المولوعين بالافلام الهندية، انه محمد الحلافي المعروف بالهندي الذي يعد مرجعا معتبرا لتوثيق سينما بوليود في فترات السبعينات والثمانينات.

لقد كان لابن مدينة جرسيف الشرقية ظهور على التلفاز من خلال برنامج مواهب الذي كان يسهر على تقديمه المرحوم عبد النبي الجيراري سنة 1973…حيث أدى اغنية هندية اشتهر من خلالها عند الكثيرين من المغاربة داخل وخارج الوطن..

نوستالجيا ” الهيندي ” تتمثل في سينما توفيق بجرسيف وافلام مثلت نبراسا يحاكي كل الجمال الكوني في معالجتها للمواضيع وابهارا حتى في تجاوز حركاتها لحدود المنطق.. انه شغف الحياة كله كما يقول محمد الحلافي الذي يتذكر جيدا افلاما مثل :الصداقة، والام الهندية،والوطني وامنا الارض…

هذا وقد سبق للهندي ان قام بزيارة للهند نهاية السبعينيات من القرن الماضي، وكان خلال تلك الحقبة يتراسل مع الممثل المعروف شامي كابور .كما كانت له معرفة شخصية بممثلين هنديين طبعوا الذاكرة السينمائية حينئذ ووثقها من خلال مراسلات لازال يحتفظ بها للذكرى الى الان..، نذكر منهم الممثلين :سينيل ديث وشامي كابور وجيطوندرا ودهارموندرا وبيس واجيث وراج كومار واللائحة طويلة..

للهندي صوت جميل ورائع خاصة عندما يبدع عند إلقاءه بعضا من أصناف الاغاني الهندية وخاصة اغاني المغني الهندي سامي عدنان

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق