سفاح مدينة سطات “البُعبع” المفترض…ولاية الأمن تكشف الحقيقة

محمد منفلوطي_هبة بريس

راجت خلال هذه الأيام أخبارا على مواقع التواصل الاجتماعي مفادها أن سفاحا متخفيا في زي النساء يعمد على مداهمة المواطنين والمواطنات والاعتداء عليهم بسلاحه الأبيض هنا بعاصمة الشاوية، الأمر الذي خلق نوعا من حالة الاستنفار بين صفوف مختلف الأجهزة الأمنية لتعقب مصادر هذه الأخبار التي من شأنها أن تؤثر على الوضع الأمني، وهو ما نفته ولاية أمن المدينة متوعدة برصد المتورطين في هذه الأفعال الإجرامية الماسة بالإحساس بالأمن لدى المواطنين.

وأكد بلاغ ولاية أمن سطات”توصلت هبة بريس” بنسخة منه، ان ما تم الترويج له هو مغلطة نافية نفيا قاطعا صحة المزاعم التي تضمنتها منشورات تم تداولها على شبكات التواصل الاجتماعي أمس الاثنين والتي تزعم أن سفاحا يستهدف النساء بمدينة سطات وهو يرتدي زيا نسائيا “خمار” ويحمل أسلحة بيضاء بغرض استعمالها في أفعاله الإجرامية، مؤكدة أنه بعد مراجعة السجلات والمعطيات المتوفرة لدى مصالحها أظهرت عدم تسجيل أية واقعة إجرامية، سواء حديثا أو في الماضي، تتضمن معطيات تتناسب مع ما يتضمنه هذا المنشور من أفعال إجرامية، كما لم تتوصل بأية شكاية أو وشاية بشأن هذه الجرائم المفترضة.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق