الخلفي يخرج عن صمته ويوضح علاقته بالسائق الذي قتل الدركي

هبة بريس ـ الرباط

نفى مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني صحة ما راج حول وجود رابط عائلي بينه وبين مرتكب حادثة دهس “دركي الهرهورة”.

وقال الخلفي، في تكذيب نشره على صفحته على الفايس بوك، “تداول البعض عبر وسائل التواصل الاجتماعي خبرا كاذبا يزعم فيه مروجوه أن الشاب الذي تسبب في عملية دهس الدركي، بمنطقة الهرهورة، هو ابن شقيقتي، وهو خبر كاذب ومحض افتراء”.

وأضاف الخلفي: “وإذ أؤكد للرأي العام أن الشاب الذي تورط في الحادث المؤلم لا تربطه بي ولا بعائلتي أي علاقة قرابة، أشير إلى ابن شقيقتي الوحيد ما يزال طفلا يدرس في الابتدائي”، داعيا المواقع التي “روجت الخبر الكاذب إلى سحبه”.

ما رأيك؟
المجموع 15 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. Ok لا بأس وماذا عن الحادثة التي وقعت لزوجتك المحترمة بسيارة الدولة ؟ واللتي كتبت عنها الصحافة دون أن تصرح بأي كلمة ؟؟؟

  2. ننتظر منك توضيحات حول الحادث الذي راحت ضحيته سيارة الدولة و كان على متنعا زوجة الوزير و السائق

  3. لااحد فوق العدالة مادام قائد مجلس الاعلى للقضاء هو امير المؤمنين فقط يجب احترام قرينة البراءة وعدم الاساءة للاشخاص عبر نشر اكاذيب قد تضر بكرامة هؤلاء والسلام على من اتبع الهدى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق