بلافريج يدعو الى عدم تجريم العلاقات الجنسية والمثلية

هبة بريس _ الرباط

طالب عمر بلافريج النائب البرلماني عن فدرالية اليسار إلى الغاء تجريم العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج وذلك بحذف عدد من المواد التي تضرب الحريات الفردية في القانون الجنائي، منها الفصل 489 و490 و 491.

وجاء ذلك، ضمن حزمة من التعديلات تقدم بها النائب البرلماني على مشروع القانون الجنائي، الذي يرتقب أن يصادق عليه البرلمان في دورته المقبلة.

وأوضح بلافريج في البودكاست الأسبوعي الذي يعرضه عبر صفحته على فيسبوك، أنه يجب حذف الفصل 489 الذي ينص على أنه « يعاقب بالحبس من ستة أشهر إلى ثلاث سنوات، وغرامة من مائتين إلى ألف درهم من ارتكب فعلا من أفعال الشذوذ الجنسي مع شخص من نفس جنسه، ما لم يكن فعله جريمة أشد ».

وياتي طلب بلافريج أيام بعد إطلاق عدد من النشطاء الحقوقيين، حملة » خارجين القوانين « ، على مواقع التواصل الاجتماعي، يدعون لتغير القوانين الجنائية المكبلة للحريات الفردية.

 

 

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
14

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. بعد ان كنت في القمة اصبحت في السفح .حسبي الله ونعم الوكيل .كنت اعتبرك من احسن واصدق البرلمانيين واكن كل الاحترام لحزبك بدفاعه المستميت عن الحقوق الاجتماعية للشعب لكنك خيبت ظننا فيك بهذا التدخل غير الاخلاقي في امور نظمها الدين الاسلامي والشرعي .

  2. المغرب غارق في مشاكل التعليم و الصحة والفقر و البطالة …وهذا التافه الأحمق الديوث يتكلم عن الجنس و المثلية لعنة الله على الموسخين والديوثين بحالك لكان بحال هاكا غنوليو في غابة عايشين و غادي يكثر الفساد و جرائم الاغتصاب مفهمتش هاد الحيوان ولي بحالو كيفاش كيفكرو واش همكوم الوحيد هو الجنس و الرذيلة و الوسخ و خصوصا المثلية؟؟؟ اعوذ بالله من غضب الله ويل للعرب من شر قد اقترب بدل ما تناقش المشاكل و المعضلات الاجتماعية التي تنهش جسد المغاربة شوف فاش كيدوي الديوث تفووو على أمثالك

  3. مادا تقول ان وجدت أختب تمارس الجنس في بيتك , أو امك أو زوجتك فهدا دليل وبرهان أن ديوتي من الدرجة الأولى , ادن لا علاقة بالأسلام وجميع الديانات تتكلم على قوم لوط , ادهب واملي تعليقك عن الديوتيين أمثالك أيها النائب البرلماني , والله كل من انتخب عنك فانه أثيم ايها النجس , تريدون أن تنزعوا عنا نخوة المسلم أيها الحقير , انخبناك عسانا ان نلق فيك روح المواطنة كدفاعك عن قصيتنا الوطنية الصحراء أو عن المدن المستعمرة من طرف جارتنا اسنانيا لاأن تؤيد العلاقة الجنسية الفردية او المثلية , مادا تقول لخالقك ام لا تؤمن بوحدانية الله ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم .

  4. على ما اعتقد يجب على مثل هؤلاء أن يفرقوا اولا بين العقل والأعضاء التناسلية فهم لا عقل ولا اعضاء تناسلية .لا أفهم ما هي الحرية الفردية يعني في قيمتها أن تمارس الجنس مع رجل مثلك.دخلت وخرجت واكلت وشربت .. ..وقت ما تشاء ولا احد تكلم معك لماذا فعلت هذا أو حظر للتجول أو الرصاص يلعلع هذا هو المقصود بالحرية.تبا ولك ولتفكيرك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق