صحيفة بريطانية : آلاف المغربيات يعترفن بخرق قوانين الزنا والإجهاض

هبة بريس - وكالات

تناولت صحيفة ”الإندبندنت“ البريطانية، تعريض آلاف النساء في المغرب أنفسهن لخطر الاعتقال باعترافهن بالزنا والإجهاض.

وذكرت الصحيفة البريطانية، أن الآلاف من النساء وقّعن بيانًا يعلنّ فيه أنهن انتهكن قوانين الزنا والإجهاض في محاولة لدعم الصحفية ”هاجر الريسوني“ المعتقلة على خلفية اتهامها بكلتا الجريمتين.

يذكر أن قانون العقوبات في المغرب يحظر ممارسة الجنس خارج إطار الزواج والإجهاض.

و أظهرت الاستطلاعات محاكمة ما يصل إلى 14500 متهم بتهمة الفجور، و3048 بتهمة الزنا، و170 بتهمة الشذوذ الجنسي، و73 بسبب الإجهاض، خلال العام الماضي.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. عندما اصبح خلاف المسلمين يتطلب الاحتكام الى القانون الدولى واعنى تدخل القوى العظمى فى حل النزاعات الاسلامية الاسلامية صار ديننا الحنيف يحتاج الى مراجعة فى نصوصه حتى يستجيب لرغبات الغرب حين ذاك نستطيع بكل حق ضمان الحريات ولم لا حرية الجنس والمعتقد فى ضرب صارح للعقيدة والشرع . فاللواط قناعة فردية والزنا حرية شخص والاجهاض اختيار حر . الان يمكننا صناعة اجيال فاسدة . ووداعا الامم الاخلاق ما بقيت ان هم ذهبت اخلاقهم ذهبوا . والام مدرسة ان اعددتها اعددت شعبا طيب الاعراق . فحى الى الزنا والاجهاض والخيانات الزوجية والدعارة والعهارة . انها اقلها مسخ وابتذال .والله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم . ولكم كل الحريات الا حريتى . والله الغنى وانتم الفقراء .

  2. لا أفهم هل المغرب دولة مستقلة لها قانون يحميها و مصادق عليه هل المغرب بتدخل في هده الدول التي ترسل لنا جمعيات ممولة منها لكي تخرب بلدنا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق