السلطات التربوية تعقد اجتماعات للتدارس بالدوائر والجماعات الترابية بإقليم الجديدة

أحمد مصباح – الجديدة

تتواصل بوثيرة متسارعة الاجتماعات التي تعقدها السلطات التربوية بإقليم الجديدة، وعلى رأسها المسؤول الأول لوزارة التربية الوطنية بالإقليم، بدوائر الجديدة، أزمور، البئر الجديد، وسيدي إسماعيل، بإقليم الجديدة، الذي يضم نفوذه الترابي 27 جماعة ترابية.. وذلك مع المتدخلين في الحياة المدرسية، من سلطات محلية (باشوات، ورؤساء الدوائر، وقياد الملحقات الإدارية والقيادات)، ومنتخبين، ورؤساء الجماعات الترابية، ومدراء المؤسسات التربوية بمختلف أسلاكها التعليمية (الابتدائي، الإعدادي، والتأهيلي)، والفاعلين في القطاع، في موضوع مناقشة مسارات الدخول المدرسي برسم الموسم الدراسي 2019 – 2020، والذي انطلق الثلاثاء 03 شتنبر 2019، وخاصة ما يتعلق ببرامج الدعم الاجتماعي، والتعليم الأولي، وكذا، الإكراهات، في أفق إيجاد حلول لها، في إطار تنزيل الخطة الوطنية للتعليم الأولي، الذي يحظى باهتمام خاص من قبل السلطات التربوية بالجهة والإقليم، ممثلة في مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدارالبيضاء- سطات، عبد المومن طالب، والمدير الإقليمي للوزارة بإقليم الجديدة، عبد اللطيف شوقي.

وعلى إثر هذه الاجتماعات التي تتواصل على قدم وساق، والتي يعقدها يوميا المسؤول التربوي الأول بإقليم الجديدة، إلى غاية نهاية الأسبوع الجاري، ستعد السلطات تقارير في الموضوع، قصد استثمارها على أرض الواقع، من خلال إيجاد حلول ناجعة قابلة للتطبيق.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق