العسكر يمنع الاعلام الجزائري من نقل المظاهرة المليونية

هبة بريس

شهدت العاصمة الجزائرية، اليوم الجمعة، مظاهرات احتجاجية حاشدة، تطالب برحيل رموز نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ومحاربة الفساد، وتمكين الحكم الديمقراطي في البلاد.

وعرفت المظاهرات مشاركة أعداد مهمه من المحتجين الذين قدموا من مختلف مدن البلاد، رغم أوامر رئيس أركان الجيش، بحجز حافلات النقل والعربات التي تقل المتظاهرين وفرض غرامات على أصحابها.

وفي الوقت الذي نقلت عدد من وسائل الاعلام الدولية صورا وفيديوهات عن المظاهرة المليونية، تعمد الاعلام الجزائري غض كاميراته واقلامه عن الحدث الكبير، بأمر من العسكر الذي يدير ويحكم البلاد طيلة الفترة الماضية.

هذا ويشار الى أن القوى الأمنية أقدمت قبل انطلاق مظاهرات اليوم على توقيف مواطنين. وفق وكالة الأنباء الفرنسية

وأوردت وكالة الأنباء، أن عناصر من الشرطة بالزي المدني دققوا وثائق الهوية للعديد من المارة قرب ساحة البريد المركزي، وأوقفوا بعض المارة واقتادوهم في شاحنات نحو وجهة مجهولة.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق