بسيارة تابعة للدولة .. زوجة الخلفي تنجو من حادثة سير خطيرة + صورة

لبنى ابروك - هبة بريس

علمت هبة بريس من مصدر مطلع، أن زوجة مصطفى الخلفي، وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، نجت من حادث سير خطير صباح اليوم الثلاثاء.

وأفاد مصدر الجريدة، أن حرم الخلفي، فاطمة بابا احمد، كانت على متن سيارة تابعة للدولة، رفقة سائقها، عند وقوع الحادث، جراء انقلاب السيارة، بالطريق الرابطة بين اسفي والبيضاء.

وأكد مصدرنا، أن المعنية بالأمر و السائق، أصيبا بكدمات وجروح متفاوتة الخطورة، لافتا أن السيارة التي تعود الى رئاسة الحكومة تعرضت لخسائر مهمة.

هذا ويشار الى أن فاطمة بابا احمد، كانت تشغل منصبا في ديوان وزيرة الأسرة والتضامن في حكومة عبد الاله بنكيران سابقا، ولا تشغل اليوم أي منصب حكومي يمكنها من الحصول على سيارة تابعة للدولة لاستغلالها في تحركاتها الشخصية.

وكانت فاطمة بابا احمد، قد أثارت جدلا واسعا قبل مدة، بعد تداول صور ل “كارك فيزيت” تعود لها، وتعرف نفسها من خلالها بلقب “زوجة الوزير”.

وتعيد حادثة سير زوجة الخلفي، الى الاذهان، الحادثة التي تسببت بها نجلة أحمد اخشيشن قبل أشهر بسيارة تابعة للجهة بمدينة الرباط.

ما رأيك؟
المجموع 33 آراء
9

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫26 تعليقات

  1. يجب تطبيق القانون ادا كان فعلا يعتبر فوق الجميع عليها مع تعويض السيارة من غير ان يشملها التامين اعتبارا لوضعها رهن اشارة لا فانونية وايضا من رخص لها استعمال سيارة الدولة وسائقها من غير واجب حق تجاوزا للقانون الدي من المفروض ان يكون هو من يحميه وكدلك استقالة زوجها ادا كانت هنالك شهامة وشخصية حقيقية وخصال الرحولة الحفة عاش الوطن وعاش الملك

  2. حسب الظهير المتعلق بأعضاء الحكومة للوزير الحق في سيارتين واحدة للعمل والتانية للمنزل مع ساءقين بالإضافة إلى الخدم .هدا هو القانون.كفانا من العدمية والتعليقات الخاوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق