مسرحية “اليانصيب” تكرم روح الراحل أحمد الطيب العلج ب

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

ع محياوي – هبة بريس

بدعم من وزارة الثقافة والاتصال-قطاع الثقافة، قدمت فرقة الجدار الرابع للمسرح والفنون الجميلة بفاس، عرضها المسرحي الجديد بعنوان “اليانصيب” مساء يوم الجمعة 13 شتنبر بالمركب الثقافي الحرية بفاس، تتبعه جمهور عريض من مدينة فاس.

وتندرج مسرحية “اليانصيب” التي ألفها الراحل أحمد الطيب العلج وأخرجها محسن مهتدي، ضمن الفرجة الهادفة التي دأبت الفرقة على تقديمها للجمهور الفاسي والمغربي بطريقة مسترسلة، عبر إنتاج عروض مسرحية محترفة يشارك في تشخصيها ثلة من الفنانين المحترفين من مدينة فاس، كما أن هذه المسرحية تأتي كذلك كثمرة شراكة وتعاون مستمر مع القطاع الوصي على الشأن الثقافي والفني بالمغرب، بحيث وثقت لجنة دعم إنتاج الأعمال المسرحية في فرقة الجدار الرابع التي عملت على إنتاج مسرحية “اليانصيب” بعد أشهر من التداريب المستمرة.

وعملت فرقة الجدار الرابع على إنتاج سنيوغرافيا رائعة مكونة من مجموعة من قطع الديكور ترمز إلى المنزل التقليدي التراثي للمغاربة، مثل المنازل العتيقة بالمدينة القديمة لفاس، أبدع السينوغراف سعيد باهادي في إنجاز التصميم الفني والجمالي، وهو ما شكل حلقة وصل قوية بين الجمهور الذي تتبع المسرحية وأعجب بقطع الديكور المشكلة للسنوغرافيا.

مسرحية “اليانصيب” قدمت في قالب اجتماعي كوميدي وهي من أكثر مسرحيات المرحوم أحمد الطيب العلج مرحا وسخرية، حيث تقوم البنية الدرامية العامة على سلسلة من المواقف يمكن لأي إنسان أن يواجهها في حياته. وتمثل شخصية “البراق” الذي تدور حوله هذه الأحداث، نموذجا للإنسان البخيل الشحيح لا يهمه خسران أهله وكرامته في سبيل حبه للمال.

وتظهر تلك المواصفات جليا في شخصية “البراق” مند الفصل الأول حيث ينهي ارتباط ابن أخيه “حميد” بابنته “ربيعة” اللذان يحبان بعضهما بمجرد علمه بإفلاس هذا الأخير، خصوصا بعد أن التهمت النيران مصنعه ليصبح فقيرا فيرفضه عمه زوجا لابنته فيتدخل “قاسم” لرأب الصدع لكن “البراق” مصر على رأيه مفضلا تزويج ابنته لشيخ هرم تجاوز الثمانين من العمر فيتدخل “قاسم” أخ “البراق” ليضع خطة بايهام “البراق” بأن ورقة “اليانصيب” التي كانت بحوزته هي الورقة الرابحة فتتوالى المواقف الساخرة، تدفع المتفرج للقهقهة ضاحكا رغم إن المواقف مفعم بالحزن والمرارة فيقبل في أخر المطاف بتزويج ابنته لابن أخيه لمجرد علمه بان ورقة اليانصيب أصبحت بحوزة “حميد”.

شارك في التمثيل في مسرحية “اليانصيب” كل من: سلمى الراجي، وإلهام بدري، اسماعيلي علوي الحسن، ونبيل متيوي، ومحمد طوير الجنة، وعبد الرحمان الإدريسي منن لايخافي، وصالح الصالحي، إنجاز الملابس: عبد العالي بنديهاج، الموسيقى والألحان: حسن الجازولي، الإدارة التقنية :عادل بن كرينة، إدارة الانتاج: حميد مسري، المحافظة العامة: إلهام بدري، الإعلام و التواصل: م.ز.

ولد الراحل أحمد الطيب العلج بمدينة فاس في 9 شتنبر 1928 وبالضبط بحي الخراشفيين بالمدينة القديمة، وتوفي في 1 دجنبر 2012 عن عمر ناهز 84 سنة، مخلفا تراثا قدر ب أكثر من 250 نصا مسرحيا وأكثر من 400 أغنية.

ما رأيك؟
المجموع 15 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في فن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

كاظيمي يتحوّل إلى شرطي مغربي في مسلسل كوري

ربيع بلهواري _ هبة بريس سرق الممثل كمال كاظيمي الأضواء بعد عرض أولى حلقات المسلسل الكوري &…