فاجعة الراشيدية.. العثور على جثة استاذ يرفع الحصيلة الى 28 شخصا

هبة بريس - الرباط

ارتفع عدد ضحايا فاجعة انقلاب حافلة لنقل المسافرين على مستوى واد الدرمشان بجماعة الخنك بإقليم الراشيدية إلى 28 حالة وفاة بعد العثور صباح يومه السبت على جثة لاستاذ ينحدر من خملية ضواحي مرزوكة كان من المنتظر ان يسافر الى بلباو الاسبانية لتدريس ابناء الجالية المغربية هناك.

وكان السلطات قد انتشلت أمس الجمعة 8 جثث فيما بلغ عدد المصابين 30 شخصا، وإلى ذلك تواصل المصالح المعنية عملية البحث عن بقية المفقودين المفترضين في هذه الحادثة.

ويشار إلى أنه، من بين الضحايا الذين تم انتشالهم أمس الجمعة، أستاذ يدعى قيد “حسن إكو” المنحدر من تنغير وكان يعمل بالثانوية التاهيلية مولاي عبد الله بالرشيدية، بالاضافة الى تلميذة وتلميذ كانا قيد حياتهما يتابعان دراستهما بثانوية الجرف الاعدادية.

وماتزال فرقة غواصين مكونة من عناصر من الوقاية المدنية والدرك الملكي وفرقة متخصصة من البحرية الملكية، بالاستعانة بمروحية وخمسة زوارق، مرابطة بشكل يومي بعرض سد الحسن الداخل، بالإضافة الى استعمال تقنية التصوير تحت الماء واجهزه الكترونيه دقيقه من أجل انتشال الجثت المفترضة لمفقودي الفاجعة.

 

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
9

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق