بسبب إهمال أمر ملكي بالعفو عن سجين .. توقيف مدير سجن الاوداية ورئيس مصلحة الضبط القضائي

ضاهر محمد؛ مراكش

علمت هبة بريس من مصادر موثوقة، ان المندوبية العامة لادارة السجون اصدرت صباح اليوم قرارا بتوقيف مدير المركب السجني الاوداية ضواحي مدينة مراكش، وكذلك رئيس مصلحة الضبط القضائي، بسبب فضيحة إهمال أمر العفو الملكي السامي على السجين “ر خ” الذي كان بتاريخ 31 يوليوز بالسجن المحلي الاوداية الى حدود يومه الاثنين 09 شتنبر 2019 حيث تم ترحيله الى مؤسسة السجن المحلي بوارزازات التي اكتشفت أن القرار العفو موضوع في البرنامج المعلومتي لتدبير العقوبات ومن تم اكتشف الاهمال و التقصير .

وسبق ان استفاد السجين (ر.خ) من العفو الملكي بتاريخ 31 يوليوز، قبل أن يتبيَّن أنه لم يتم الإفراج عنه رغم القرار الملكي بالعفو، حيث انتقلت اللجنة المركزية من المركب السجني الأوداية إلى المديرية الجهوية بمراكش أسفي بعد توصلها بتقرير مفصل عن الواقعة من إدارة سجن ورزازات التي إكتشفت الأمر، وإستمعت (اللجنة) إلى نائب رئيس مصلحة الضبط القضائي وعدد من الموظفين العاملين بها، ليتبين أنها وقفت على إهمال حقيقي بالمصلحة الجهوية في التتبع ومراقبة أوامر العفو الملكي السامي

وأن مصلحة الضبط القضائي بجهوية مراكش أسفي، تعرف حالة من الإهمال وضعف الرقابة والتسيير وتدبير المصلحة.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. أنا كمواطن اريد الخير لبلدي ساعطي الحق لمدير السجن ورئيس مصلحة الضبط .القتل أصبح عندما وكأننا نعيش في المكسيك فوق هدا نرى العفو عن المجرمين كل مرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق