النقابة الوطنية للصحافة تعتذر لـ”حامي الدين” عن احتضان ندوتـه

اعتذرت النقابة الوطنية للصحافة المغربية على طلب القيادي بحزب العدالة والتنمية “عبد العالي حامي الدين”، الرامي لوضع القاعة الكبرى بمقر النقابة رهن اشارته من أجل عقد ندوة صحافية حول موضوع :”انتهاك شروط المحاكمة العادلة : قضية حامي الدين نموذجا”.

“اعتذار” النقابة الوطنية للصحافة المغربية تضمن جوابا على طلب حامي الدين وجاء على النحو التالي :”جوابا على طلبكم الذي توصلنا به في النقابة الهادف إلى وضع القاعة الكبرى للنقابة رهن اشارة منتدى الكرامة لتنظيم ندوة صحفية صحافية في موضوع ” انتهاك شروط المحاكمة العادلة: قضية حامي الدين نموذجا” والذي وافقنا عليه من حيث المبدأ بمجرد توصلنا به كما أخبرتك بعد ذلك بالهاتف”.

وعرج اعتذار النقابة على ان الموافقة المبدئية تلتها ” ردود فعل متباينة من طرف الغالبية الساحقة من أعضاء المكتب التنفيذي للنقابة وعدد كبير أيضاً من المجلس الوطني لفيدرالية النقابة ومنخرطين كثر، وتبين لنا أن الموضوع أصبح خلافيا وتسبب لنا في بعض المتاعب داخليا”.

وأكمل البلاغ بالقول :” وعلى ضوء هذه المعطيات الهامة التي اقتضت منا أخذها بعين الاعتبار بادرت شخصيا بالاتصال بك هاتفيا وأعاد الزميل يونس مجاهد الاتصال بك لمناقشة الموضوع معك للبحث عن صيغة تحفظ للنقابة تماسكها والانسجام بين أعضائها وتحفظ لها حياديتها في قضية خلافية:”.

واختتم البلاغ بتجديد الاعتذار عن احتضان قاعة النقابة لهذا النشاط مع التعبير لحامي الدين عن احترام النقابة وتقديرها لمنتدى الكرامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى