حصة للرقية الشرعية ترسل سيدة الى المقبرة بتاونات

هبة بريس _ الرباط

اهتزت ساكنة دوار امرابطيون بتاونات امس الاربعاء على وقع حدث ماساوي إثر وفاة امرأة متزوجة في عقدها الثاني، تحت التعذيب من طرف فقيه راقي كان يخضعها لحصص من الرقية الشرعية داخل بيتها .

وأفادت مصادر محلية أن الهالكة تبلغ من العمر حوالي 20 سنة، كانت قيد حياتها تعاني من اضطرابات مختلفة ومتعددة، حيث كانت تخضع لجلسة رقية شرعية بمنزلها قبل أن تلقى حتفها بين يدي الفقيه، الذي كان مستغرقا في ممارسة طقوسه التي يتخللها ضرب وتعنيف بدعوى تعذيب الجن من أجل إجباره على إخلاء جسدها.

وقد حلت عناصر الدرك الملكي بتاونات، بمنزل الضحية، حيث تم فتح تحقيق حول ملابسات الواقعة كما تم إخضاع الفقيه الراقي بدوره للمساءلة  ووضع تحت تدابير الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة باستئنافية فاس.

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
14

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. هادو ماعارفين تا وزة فالرقية لي بغا يرقي يرقي راسو براسو اما الذهاب الى هؤلاء الدجالين فامر خطير يجب قطع الطريق على هؤلاء الذين يتاجرون بالدين لي ما بغاش يرقي راسو يمشي عند طبيب نفساني اللهم اني قد بلغت اللهم فاشهد المرجو النشر وشكرا

  2. طرق العلاج خارج العلم و الفحص الدقيق يزكي هذه الممارسات من رقية و شعوذة على وزارة الصحة ان تزيد من توفير الخدمات للمواطنين و التفكير بجدية قبل تفاقم الاوضاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق