الاستقلال يدعو الحكومة لتحمل مسؤوليتها في فاجعة “تارودانت” ونشر نتائج التحقيق للرأي العام

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس _ الرباط

على اثر الفاجعة التي اودت بحياة 8 اشخاص بدوار “تيزيرت” ضواحي تارودانت بسبب سيول جارفة ، طالبت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال من الحكومة بتحمل مسؤولياتها.

ودعت اللجنة في بلاغ لها عقب اجتماعها امس الثلاثاء 03 شتنبر الجاري الحكومة إلى تحمل مسؤولياتها كاملة بالتحري فيما وقع من خلال إجراء تحقيق يتسم بالموضوعية والحياد، ونشر نتائجه للرأي العام في أقرب الآجال مع ترتيب الجزاءات والمتابعات فيما يتعلق بخروقات قوانين التعمير والملك العام المائي والتهاون في المراقبة الترابية وغيرها من الممارسات غير المشروعة التي كانت سببا في الفاجعة.

كما حثت اللجنة الحكومة على ضرورة تبني استراتيجية استباقية ووقائية في تدبير الكوارث الطبيعية حماية لأرواح المواطنات والمواطنين وأن لا تبقى حبيسة ردود الفعل بعد حصول الفواجع كما يؤكد ذلك واقع الحال ومختلف التقارير الوطنية والدولية.

وفي هذا السياق، تدعو اللجنة التنفيذية الحكومة إلى وضع برنامج استعجالي للإنذار والتدخل لتحصين المناطق المهددة بالفيضانات وباقي الظواهر الطبيعية القصوى كالعطش وندرة المياه والزلازل، وهي ظواهر ستزداد وتيرتها وحدتها في ارتباط بالتغييرات المناخية.

كما ساءلت اللجنة الحكومة عن عدم تطبيق القانون المتعلق بصندوق التضامن ضد الوقائع الكارثية، الذي تم صدوره منذ أكثر من سنتين دون أن يعرف طريقه إلى التنفيذ رغم ما عرفته بلادنا من كوارث طبيعية خلال هذه الفترة خلفت ضحايا في الأرواح والممتلكات تستدعي تعويض الأسر والساكنة عما لحقها من أضرار، لاسيما وأن مآل المرسوم التطبيقي الخاص بهذا الصندوق لحقه الكثير من الغموض بعد أن تمت برمجته وسحبه من المجلس الحكومي في أبريل الماضي.

 

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في سياسة

تعليق واحد

  1. حميد

    في 22:30

    هاذا الحزب لا يرجي منه خيرا هو ذيشبه او اكثر الاحزاب الاخري هاذه الاحزاب يجب تفكيكها وحلها فتاتا حتى لا نسمع عنها اذا المغرب يريد ان ينقدم بعض الخطوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الأميرة للا حسناء تعقد لقاء بنيويورك مع المديرة العامة لليونسكو

عقدت الأميرة للا حسناء، رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، الاثنين بنيويورك، لقاء مع ا…