تارودانت : من رخص لبناء ” ملعب الموت”

ع اللطيف بركة : هبة بريس

بعد فاجعة فيضانات أمس الأربعاء التي شهدها ، دوار “تيزرت” بجماعة إيمي نتيارت بإغرم إقليم تارودانت، والتي خلفت 8 قتلى، فيما البحث جاريا عن مفقودين، وبعد مواساة المغاربة لعائلات الضحايا، وصل الجميع الى طرح سؤال من يتحمل المسؤولية فيما وقع، دون الكلام على الطبيعة وغضبها، لأن من شاهد صورة ” ملعب الموت” وسط الوادي، أكيد أن هناك من يتحمل تبعات ما وقع من الجماعة الترابية ” ايمي انتيارت” وكذلك الوكالة الحضرية.

وكشفت مصادر ” هبة بريس” أن عدد من الاشخاص بنفس الجماعة، سبق وان حدروا من خطورة مكان ” الملعب” خصوصا انه انشأ في مجرى الوادي، وما يشهده الاقليم من عواصف رعدية ، كما وقع بمنطقة “حد ايمولاس” بعد ان باغث الفيضان الساكنة وخلف قتلى، كما ان التساءل يفرض نفسه حول تدخل السلطات المحلية والاقليمية، بعد تكرار الحوادث على منع البنايات المتواجدة بالقرب من الاودية ؟؟.

إن فاجعة ” ملعب الموت ” بتارودانت، عشية أمس الاربعاء – الخميس” تحتاج محاسبة كل المتورطين بحسب تقصير في تنفيذ مسؤولياتهم، لان عدد الضحايا في ارتفاع، ولعلى كل الحوادث التي وقعت مؤخرا، دائما الجميع يتوجه الى اتهام قوى الطبيعة، فين أن المسؤولية البشرية في كل الحوادث من غرق بتارودانت او سقوط احجار واثربة بالحوز على مواطنين.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مخمور و سكير من فكر في ذلك, من مال الشعب كان يسكر, وبما ان الناس وثقوا فيه شبابا وكهولا وشيبا, من هنا يبدو لك ان كل قرار فهو ناتج عن لا وعي في جل مناحي الحياة في ربوع بلدنا الحبيب الله يعوض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق