الاتحاد الدستوري: معتزون بما حققته بلادنا ديمقراطيا وحقوقيا واقتصاديا واجتماعيا

هبة بريس

أعربت الأمانة العامة للاتحاد الدستوري، عن اعتزازها بما حققته بلادنا من قفزة نوعية على المستوى الديمقراطي والحقوقي والاقتصادي والاجتماعي، وما جرى إنجازه على صعيد المشاريع الكبرى والهيكلية التي همت البنيات التحتية من شبكة طرقية ومطارية وموانئ كبرى ومحطات لتنويع مصادر الطاقة المتجددة، وغيرها من المشاريع التي تشكل رافعات قوية للتنمية.

واعتبرت الامانة العامة للحزب، في بلاغ توصلت هبة بريس بنسخه عنه، أن المرحلة الراهنة أصبحت تستلزم الانكباب على توجيه الاستثمارات إلى القطاعات الإنتاجية الكبرى في مجالات الفلاحة والصناعة والاقتصاد التضامني والسياحة، مع التفكير في استراتيجيات قطاعية جديدة تهتم بالموروث الثقافي والتراث المادي واللامادي الذي تزخر به بلادنا في انسجام تام مع الاهتمام بالإنسان وجعله محور أي تدبير تنموي.

وأكدت الامانة على انخراطها الواعي في توفير شروط انبثاق عقد اجتماعي جديد يتناسب مع الطموحات المنشودة لجعل المواطن في صلب برامج التنمية والحد من الفوارق الاجتماعية والمجالية والنهوض بالقطاعات الاجتماعية الأساسية من تعليم وصحة وسكن وتوفير فرص الشغل من أجل توطيد دعائم الاستقرار الاجتماعي.

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ ۖ وَإِن يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ ۖ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُّسَنَّدَةٌ ۖ يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ ۚ هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ ۚ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ ۖ أَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ

  2. ماذا عساه أن يقول هو وأمثاله بعدما اغتنوا وفي الاخير تقاعد مريح و كأنهم حرروا البلاد ووضعوا اقتصادها في مصاف الدول العشرة.لو قال عكس ذلك لانتهى سياسيا.عليهم أن يكونوا الوجه الآخر لما يريده المخزن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق