البحر يلفظ جثة عنصر القوات المساعدة الذي غرق بشاطئ أكادير

أحمد وزروتي: هبة بريس

لفظ شاطئ أكادير مساء اليوم السبت 24 غشت، جثة عنصر القوات المساعدة الذي غرق مند أربعة أيام، قرب القصر الملكي العامر، حيث حاولت عناصر الوقاية المدنية جاهدة، إخراج جثته آنذاك، لكن التيارات البحرية كان لها الفعل القوي في إدخاله إلى الأعماق.

وسبق لهبة بريس في مقال سابق وحصري أن نشرت خبر غرق عنصر القوات المساعدة والذي يعمل بمدينة مراكش، حيث كان قد حضر لأكادير رفقة العائلة للاستجمام، إلا أن المنطقة التي اختارها، دائما يحذر منها رجال الوقاية المدنية، لكثرة التيارات البحرية المتواجدة بها.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
11

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. الله يرحمه ويوسع عليه
    كان من أعز الأصدقاء، محبوب لدى الجميع وفي غاية اللطافة. قدر الله ماشاء فعل
    نسأل الله الصبر لأمه ودويه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق