“كارثة حفل سولكينغ” تطيح وزيرة الثقافة الجزائرية

هبة بريس - وكالات

قدمت وزيرة الثقافة الجزائرية مريم مرداسي، استقالتها من منصبها، السبت، على خلفية مقتل 5 أشخاص في تدافع خلال حفل فني، وفقما ذكرت وسائل إعلام جزائرية محلية.

وحسب بيان رئاسة الجمهورية الجزائرية، فقد قبل الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح، استقالة الوزيرة.

وأدى تدافع الجمهور خلال حفل للمغني “سولكينغ” إلى مقتل 5 أشخاص وإصابة العشرات ليل الخميس، وذلك على أحد ملاعب العاصمة الجزائر.

و”سولكينغ”، واسمه الحقيقي عبد الرؤوف درّاجي، هو مغني راب وراقص جزائري، ولد في ضواحي العاصمة الجزائر في 10 ديسمبر 1989، وكان والده موسيقيا.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق