بعد مقتل 5 اشخاص.. التحقيق في حادثة حفل “سولكينغ” وإقالة مسؤول كبير بالجزائر

هبة بريس - وكالات

قرر رئيس الوزراء الجزائري نور الدين بدوي، مساء اليوم الجمعة (23 أغسطس) إقالة المدير العام للديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، سامي بن الشيخ الحسين. وجاء القرار بعد مقتل 5 أشخاص وإصابة العشرات في حادثة تدافع سبقت انطلاق حفل غنائي أحياه مغني الراب الجزائري عبد الرؤوف الدراجي المعروف باسم سولكينغ، ليلة الخميس على “ملعب 20 أغسطس” بوسط العاصمة الجزائرية.
وقال التلفزيون الرسمي، إن بدوي، أنهى مهام بن الشيخ الحسين، بسبب “إخلاله وتقصيره في أداء الواجبات المنوطة به عقب الحادثة الأليمة التي أودت بحياة 5 من أبنائنا الشباب”. وتولى الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة تنظيم الحفل الغنائي.

من جهته، شدد الرئيس الجزائري عبد القادر بن صالح، في رسالة تعزية بعث بها إلى أسر الضحايا، على “ضرورة المتابعة الصارمة” لحيثيات هذه الحادثة الأليمة واتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي تكرارها.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مات الخمسة في حفل موسيقى رغم ذلك اكمل الشاذ حفله، اصلا ماتوا اولا حياه المهم الصؤف اوخلاص، الله المستعان اللهم انا نسألك حسن الخاتمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق