فرنسا تسمح لسويسرا بالتحقيق مع طارق رمضان في شكوى اغتصاب ثالثة

هبة بريس - وكالات

يتجه محققون وقضاة سويسريون خلال فصل الخريف المقبل إلى العاصمة الفرنسية باريس؛ للتحقيق مع المفكر الإسلامي طارق رمضان، الذي لا يزال تحت المراقبة القضائية.

ويأتي التحقيق بخصوص شكوى قدمتها مواطنة سويسرية ضد رمضان، وهو سويسري من أصل مصري، وحفيد مؤسس جماعة الإخوان المسلمين حسن البنا، تتهمه فيها بالاحتجاز والاغتصاب والتعريض للعنف.

وبحسب موقع ”اوروب1″، سمحت السلطات الفرنسية لنظيرتها السويسرية بالتحقيق مع رمضان، بعد عام ونصف العام من المراوغات تسلمت خلالها باريس نسخة عن ملف شكوى المواطنة السويسرية، بعد أن منعت فرنسا رمضان من السفر إلى سويسرا للتحقيق معه، إثر طلب من الأخيرة.

وقدم محامو المواطنة السويسرية بريجيت طعنًا في 3 من شهر يوليو الماضي، احتجاجًا على بطء التعامل مع الملف، مما سبب شعورًا ”بغياب العدل“ لموكلتهم وجعلها في ”حالة غير مقبولة“.

وتقدمت المواطنة السويسرية بشكوى في 13 من شهر إبريل من العام الماضي، تتهم فيها طارق رمضان باحتجازها واغتصابها بالعنف في أحد فنادق مدينة جنيف.

لكن لم يتم الاستماع إليها إلا مرة واحدة، وبعد 5 أشهر أمرت النيابة العامة بفتح تحقيق رسمي إلا أنه اتسم بعد ذلك بـ“البطء“، حسب المحامين، كما ألغيت مجموعة من الجلسات التي كانت مقررة في 28 من شهر فبراير، و14 و 21 من شهر مارس الماضي.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. المطلوب إسكات هذا الصوت المزعج للغرب. تمت العملية بنجاح في غياب مجتمع مدني مسلم مؤثر في الغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق