تجمعي يقصف البرلماني البيجيدي: “تصريحاتك تصرف خطير يتوخى نشر الكراهية والظلامية”

6
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس

رد لحسن السعدي، رئيس الشبيبة التجمعية بجهة سوس ماسة، عن تصريحات البرلماني عن حوب العدالة والتنمية، ضد البلجيكيات اللواتي تطوعن لتبليط طريق قروي.

وقال السعدي :تلقينا بكل أسف واستغراب تفاعل النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية مع  حدث قيام متطوعات بلجيكيات بالمشاركة في أعمال تبليط طريق قروية بدوار أضار ومان  بعمالة تارودانت. ”

هذه التصريحات، يقول السعدي، “التي نعتبرها في الشبيبة التجمعية صوتا نشازا وتصرفا خطيرا يتوخى نشر الكراهية والظلامية وخطاب التبخيس والعدمية في صفوف المجتمع المغربي، و هذا المجتمع المعروف منذ زمان بقيم التعاون وتويزي والتسامح والإنفتاح والتعايش بين مختلف الأديان والفئات، مجتمع يحترم المرأة ويقدر أدوارها في خدمة الصالح العام، مجتمع بعيد كل البعد عن مثل هذه الخطابات التي يتغذى منها، للأسف الشديد، الفكر الظلامي وينبع منها التطرف والإرهاب”.

وتابع رئيس شبيبة سوس ماسة قائلا :”لعل البرلماني عن حزب المصباح قد أخطأ كثيرا في حق مثل هذه المبادرات التطوعية وأساء لصورة الوطن على المستوى الدولي”، معتبرا أن “هذه الخرجة ليست غريبة على أمثال هذا البرلماني المنتمي لحزب يعيش على وقع التناقضات والإنفصام بين الأقوال والأفعال”

ومن هذا المنطلق، يختم السعدي تصريحه بالقول: “يحق لنا التساؤل هل لهؤلاء الحق والمصداقية لإعطاء دروس في الأخلاق واللباس؟ ألم يكن جديرا بالنائب المحترم أن يترافع كممثل للأمة على الحقوق التنموية لمثل تلك المناطق النائية التي يدبرها حزبه للأسف الشديد؟”

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في سياسة

6 تعليقات

  1. حمزة

    في 11:31

    كلام في الصميم

  2. غير معروف

    في 13:03

    يدبرها حزبه وحزبك.علاه التجمع فالمعارضة؟

  3. منصف

    في 14:15

    لسوء الحظ يعيش الحزب حالة من التخبط والعشوائية في إدارة أزماته الداخلية و بخرجات برلمانييه كهاته الخرجة ليس الا لذر الرماد امام العجز الواضح في تدبير المرحلة الراهنة بصعوباتها الداخلية و الخارجية عوض اعطاء أشياء ملموسة و ضخ نفس جديد و إنعاش المستويين الاقتصادي و الاجتماعي الفردي و العام

  4. محمد

    في 17:03

    الاحزاب دات المرجعية الدينية انتهت صلاحيتها ولم تعد صالحة لهدا العصر لانها تحمل افكارا متخلفة وظلامية وفاقد الشىء لايعطيه العصر الحالي يحتاج الى اناس متنورين وخبراء وعلماء وليس الفقهاء.

  5. مواطن

    في 18:38

    نعم المستقبل للاحزاب الادارية في المغرب، كل الاحزاب المغربية متحكم فيها، ليس لها حرية القرار،

  6. جابر

    في 21:36

    التاريخ يعيد نفسه الفقهاء ورجال الدين وتجار الدين هم سبب الكوارت التي عاشها ويعيشها المغرب ففي عيد الحسن الاول الفقهاء هم الدين اجهضوا التحاق المغرب بركب الدول المتقدمة واليوم حزب بنكران الشعبوي يريد بشعبويته وافكاره الظلامية ارجاع المغرل الى القرون الوسطى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الاستقلالي جمال ديواني …الملك سطر الخطوط الكبرى للعقد الاجتماعي والاقتصادي الجديد

هبة بريس_. الرباط شكل الخطاب الملكي السامي الذي القاه الملك محمد السادس بمناسبة ذكرى ثورة …