بعد اتهامهم بالتضامن مع الطلبة.. المجالس التأديبية لكليات الطب تبرئ الأساتذة الذين أوقفهم أمزازي

هبة بريس ـ الرباط

برأت المجالس التأديبية التي عقدتها كليات الطب يوم أمس الأحد 4 غشت 2019، أساتذة الطب الثلاثة الموقوفين في الدارالبيضاء ومراكش وأكادير، وهم بأحمد بلحوس، إسماعيل راموز، وسعيد أمل، من أي إخلال بمهاهم كما اتهمتهم بذلك وزارة التعليم.

وقال أحمد بولحوس وهو أحد الأساتذة الموقوفين، إن هذه المجالس لم تجد أي ملف تأديبي ضد الأساتذة الثلاثة، وأجمعت جميعها على أنهم أبرياء من أي إخلال بأي واجب من واجباتهم المهنية.

ودعا بلحوس في تدوينة على صفحته الرسمية بفايسبوك، وزارة التعليم إلى المسارعة إلى سحب قرارات الإيفاق الجائرة حفظا لاستقلالية الجامعة وتجنبا للشطط في استعمال السلطة.

واتهمت وزارة التعليم أساتذة في كليات الطب، بالإخلال بالواجبات المهنية، وأوقفت أجرتهم باستثناء التعويضات العائلية وأحالتهم على المجالس التأديبية، بحجة دعمهم لإضراب طلبة الطب المستمر منذ شهور.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق