بالأرقام.. أغلب المغاربيات لا يرضعن ‘حولين كاملين’

هبة بريس ـ متابعة

يحتفل العالم خلال الأسبوع الممتد من فاتح إلى السابع من غشت  بأسبوع الرضاعة العالمي الذي تخلده منظمتا الصحة العالمية ومنظمة يونيسيف هذه السنة تحت شعار “تمكين الأبوين وإتاحة الرضاعة الطبيعية”.

وتوصي منظمة الصحة العالمية بـ”الاقتصار على الرضاعة الطبيعية بدءا من الساعة الأولى بعد الولادة حتى يبلغ الرضيع ستة أشهر من عمره”، كما ينبغي “بعد ذلك إضافة الأغذية التكميلية مع الاستمرار بالرضاعة الطبيعية حتى يبلغ الطفل سنتين من العمر أو أكثر”.

إليكم بعض المعطيات المتعلقة بالرضاعة الطبيعية في المنطقة المغاربية:

موريتانيا:

62% هي نسبة النساء في موريتانيا اللائي يبدأن الرضاعة الطبيعية مبكرا وتحديدا في الساعة الأولى عقب الولادة في موريتانيا.

وترتفع النسبة لتصل إلى 86% ممن يكملن الرضاعة الطبيعية لسنة كاملة، و40% ممن يتممنها حتى سنتين.

المغرب:

تصل نسبة النساء في المغرب اللائي يبدأن الرضاعة الطبيعية في الساعة الأولى عقب الولادة إلى 27%، بينما تبلغ نسبة المغربيات اللائي يواصلن إرضاع أطفالهن حتى سنة 67%، فيما لا تتجاوز نسبة من يكملن السنتين من الرضاعة الطبيعية 25%.

تونس:

في تونس، تبلغ نسبة النساء اللائي يبدأن الرضاعة الطبيعية مبكرا وتحديدا في الساعة الأولى التي تعقب الولادة 40%، وترتفع النسبة لتصل إلى 49% ممن يكملن الرضاعة الطبيعية لمدة سنة، بينما لا تتجاوز نسبة من يكملن السنتين، 19%.

الجزائر:

نسبة النساء في الجزائر اللائي يبدأن الرضاعة الطبيعية في الساعة الأولى عقب الولادة هي 36%، بينما تبلغ نسبة من يكملن الرضاعة الطبيعية لمدة سنة 47%، لتنخفض النسبة إلى 27% فقط ممن يكملن الرضاعة الطبيعية لمدة سنتين.

ليبيا:

لا تتوفر معطيات بشأن نسبة النساء في ليبيا اللائي يبدأن الرضاعة الطبيعية في الساعة الأولى عقب الولادة، غير أن المعطيات المتوفرة تشير إلى أن 39% من النساء في ليبيا يعتمدن الرضاعة الطبيعية لمدة سنة، و23% منهن يكملن الرضاعة الطبيعية لمدة سنتين.

 

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بقاء الحليب في ثديي المرأءة يؤدي إلى نمو أورام سرطانية و لا يخفى على احد ان سرطان الثدي تكاثر في الأزمنة الأخيرة و أصبح الأمهات يفضلن حليب الصيدليات وهذه من السياسات الفرنسية التي تهدف إلى نشر الأمراض السرطانية و تضعيف و إعاقة نمو الأطفال المسلمين لما يعلموا من فوائد في حليب الأم و بهذا يكونوا قد أصابوا عصفورين بحجر واحد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق