نقابة لاسامير تحمل حكومة العثماني مسؤولية تدهور وضع المصفاة

هبة بريس ـ الرباط

قرر المكتب النقابي الموحد للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بشركة لاسامير، الدخول في اعتصام مفتوح، ابتداء من اليوم السبت، أمام مدخل الشركة بالمحمدية، احتجاجا على ما اعتبروه رفض الحكومة التعاون والمساعدة في توفير شروط استئناف الإنتاج بالمصفاة المغربية للبترول، والإنقاذ من الإغلاق، وتفكيك الأصول.

وأكدت نقابة العاملين بشركة لاسامير، في بيان لها، أن الاعتصام يأتي من “أجل المطالبة بإنقاذ الشركة من الإغلاق وحماية حقوق الطبقة العاملة”، محملة مسؤولية تدهور وضعيتهم ”لحكومة العثماني، بسبب الخوصصة العمياء والتساهل مع إخلالات المالك السابق والتهرب من المساعدة في الإنقاذ”.

ودعت الكونفدرالية الديموقراطية للشغل مستخدمي المصفاة إلى المشاركة في الاعتصام المرتقب، نظرا للدور الأساسي الذي تؤديه لاسامير في توفير الشغل، لآلاف العمال، وضمان الأمن الطاقي الوطني، وتنشيط الرواج التجاري، والتنمية في المحمدية.

واستنكرت النقابة ما وصفته بتهرب الحكومة المغربية من مسؤولياتها في المساعدة، وتسهيل متطلبات إنقاذ شركة لاسامير من الإغلاق النهائي، ومسحها من الخريطة.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الشركات الكبرى الموزعة للبترول لن تسمح باعادة تكرير البترول في المغرب والدليل ان سعر البرميل كان في حدود 60 الى 65 دولار وكان سعر البنزين في حدود 10,00 دراهم الى 10,30 دراهم ولما صعد سعر البرميل الى 74 دولار اصبح سعر البنزين11،50 أما اليوم فسعر البرميل في حدود 60 الى 63 دولار وسعر البنزين اصبح 11,50 والله مابقيت فاهم والو. الحكومة ساكتة اللهم ان هذا منكر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق