الداخلية توقف رئيس دائرة ايت اورير بسبب تدوينة فيسبوكية

ضاهر محمد؛ مراكش

اصدرت وزارة الداخلية قرارا بتوقيف رئيس دائرة ايت اورير بالحوز ، بسبب تدوينة على صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، ينتقد من خلالها الحكومة التي يرأسها سعد الدين العثماني، بسبب تعاطيها مع فاجعة إيجوكاك التي راح ضحيتها 15 ضحية.

ودون رئيس الدائرة الموقوف كلمة على صفحته الخاصة على الفيسبوك، جاء فيها:“في ظلام الليل وصخب البرق والرعود المزمجرة كانوا عائدين من عرسهم فكانت الفاجعة قدرهم.. السيول الجارفة لم تمهلهم الوقت الكافي للوصول إلى مراقدهم.. والنوم بسلام في بيوتهم.. فناموا نومة أبدية. بعد أن طمتهم الأوحال.. اللهم إنا نسألك بعدد الدمعات التي سالت حزنا على فراقهم أن تغفر لهم وتسكنهم جناتك برحمتك وعفوك.. السادة الوزراء أعضاء الحكومة المشؤومة.. اتفوووو عليكم بعدد حبات الرمال وعدد قطرات المطر وبحجم السيول التي أنهت حياة هؤلاء الأبرياء

ما رأيك؟
المجموع 24 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. Tout mon respect à ce grand monsieur qui a tout dit. Le seul pays au monde à l’heur actuelle qui empêche les gens de s’exprimer est malheureusement le Maroc car, pour lui, la vérité fait mal et le fait de dénoncer les mafieux constitue de ce seul fait un crime non pardonnable

  2. يبدو لي أن الأخ رجل السلطة جاء خطئا إلى ميدان السلطة وان مكانه المناسب هو الإعلام أو الصحافة أو المعارضة التي تتقيد الهفوات،ومع عدم اتفاقية معه أتعاب معه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق