تأجيل النسخة الرابعة من ملتقى مغاربة العالم لصيف 2020

هبة بريس _ الناظور

توصلت “هبة بريس” بنسخة من بيان صادر عن جمعية المغاربة المقيمين بالاتحاد الأوروبي، وفيه أعلنت الأخيرة، والتي يوجد مقرها بالناظور، أنها أجلت النسخة الرابعة من الملتقى السنوي لمغاربة العالم إلى صيف 2020 بدل الصيف الحالي.

وجاء في البيان: “بعد النجاح الباهر والمثمر الذي حققه الملتقى السنوي الثالث لمغاربة العالم في نسخته الماضية والتي عرفت حضور شخصيات بارزة ووازنة من خارج المغرب وداخله بالإضافة إلى تأطير ورشات علمية وعملية أشرف عليها دكاترة مختصين في القانون، وتوصل الملتقى إلى مجموعة من التوصيات والنتائج الهامة، وحيث أن جمعية المغاربة المقيمين بالاتحاد الأوروبي كانت تستعد لتنظيم النسخة الرابعة للملتقى السنوي لمغاربة العالم واستضافة مجموعة من المستثمرين المغاربة والأجانب وكذلك أطر ودكاترة من مغاربة العالم من أجل الاستثمار والمقاولات والتنمية وكذا البحث عن مجموعة من الاقتراحات بهدف جعل إقليم الناظور عاصمة لمغاربة العالم، لكن ومع كامل الأسف اضطر المكتب التنفيذي والإداري لجمعية المغاربة المقيمين بالاتحاد الأوروبي وبالإجماع إلى تأجيل تنظيم الملتقى السنوي لمغاربة العالم في نسخته الرابعة لسنة 2019 إلى سنة 2020”.

وزاد ذات البيان: “وهذا التأجيل جاء لعدة أسباب وعوامل يتخبط فيها إقليم الناظور ولا يسمح بتاتا لتنظيم ملتقى وطني وعالمي بالإقليم حيث هذا الأخير يعيش حالة مزرية بسبب عدم توفره على البنيات التحتية الضرورية وكذا الانتشار المفرط للنفايات المنزلية ولحد الآن ليس هناك أي تدبير محكم لجمع هذه النفايات والإهمال الغير المبرر من طرف الأجهزة المتدخلة في تدبير شؤون الإقليم بالإضافة إلى تحول إقليم الناظور إلى منصة مفتوحة لإيواء المتشردين والكلاب الضالة والمختلين العقليين الذين يهددون سلامة المواطنين وأيضا مشكل نقطة العبور التي يعاني منها المهاجرون وتتمثل في عدم تبسيط إجراءات الجمارك عند الاستقبال وكذا تعبئة الاستمارة والجمعية تطلب من وزير الداخلية بالاستغناء عن هذه الاستمارة لأنها تعطل المسافرين إلى ديار المهجر وكل هذه الأسباب معرقلة لتنظيم مثل هكذا ملتقى سنوي عالمي يستقطب خيرة النخب والأطر العلمية والأكاديمية لمغاربة العالم”.

وأورد البيان كذلك: “كما أن نهج جميع المجالس المنتخبة بالإقليم للأذان الصماء حول تفعيل مقترحات الملتقيات السابقة وكذا عدم تنفيذ أبسط الإجراءات التنظيمية التي من شأنها أن تساهم ولو معنويا في إنجاح هذا الملتقى ولا ننسى بالذكر بأن وكالة تهيئة بحيرة مارشيكا لا تشارك جمعية المغاربة المقيمين بالاتحاد الأوروبي ومغاربة العالم في التعريف بمشاريعها وبرامجها وذلك قصد جلب الاستثمار لإقليم الناظور وكل هذا جعل الجمعية تأجل هذا الملتقى السنوي لمغاربة العالم بنسخته الرابعة إلى السنة المقبلة وذلك في أفق اندثار هذه العراقيل”.

ولم تفوت الجمعية الفرصة من خلال بيانها لشكر عامل الإقليم، حيث كتبت: “نشكر السيد عامل إقليم الناظور على مجهوداته الجبارة من خلال تفعيل وإنجاز عدة مشاريع تنموية واقتصادية بإقليم الناظور”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق